2019/11/14 09:39
  • عدد القراءات 496
  • القسم : تواصل اجتماعي

المتظاهرون ختموا شهادة وفاة الطائفية بدمائهم

بغداد/المسلة: كتب جمال الكربولي:

المتصيدون في الماء العكر يعيبون على السنة عدم مشاركتهم في التظاهرات... هؤلاء المرضى لم يفهموا رسالة المتظاهرين بعد.. فالمتظاهرون قد ختموا شهادة وفاة الطائفية بدمائهم ولن يعترفوا بعد الان سوى بالهوية الوطنية العراقية.

تواصل اجتماعي

المسلة غير مسؤولة عن المحتوى "نصا ومعنى"، الذي يتضمن اسم الكاتب والمصدر.

 


شارك الخبر

  • 13  
  • 1  

( 2)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   3
  • (1) - ياسر
    11/14/2019 1:40:08 PM

    ما اجمل ان يتفوه حرامي بالوطنية ..وطائفي ضد الطائفية .هذا لا يجوز في كل الدساتير والاعراف ولا في مؤسسة او منظمة ولا في اي دولة تحترم نفسها ان يكذب الحرامي بهذة الوقاحة ويبقى بدون عقاب اما في العراق فهذا مباح فالحرامية يتكرمو على العرااقيين بالحكمة والوطنية واللاطائفية ونسى الكربولي فضائح وسرقات وزارة الصناعة وفضيحة المشاريع مع السعودية وتصريحاته الطائفية الرنانة بالامس القريب وووو هذا لا يحدث الا في العراق فقط لاغير



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (2) - سعد
    11/15/2019 3:44:20 PM

    وصف دقيق أخ ياسر



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •