2019/11/20 12:21
  • عدد القراءات 7870
  • القسم : المواطن الصحفي

فضيحة اعلامية.. مغتربة تعيش في السويد تظهر في فضائية كمتظاهرة من الجنوب في ساحة التحرير

بغداد/المسلة: ظهرت امرأة عراقية مغتربة على شاشة فضائية الشرقية، هذا الاسبوع، وهي ترتدي العباءة الجنوبية فيما أفادت معلومات أن هذه السيدة تنتمي للحزب الشيوعي العراقي وتحمل الجنسية السويدية.

وقال مصدر مطلع لـ"المسلة" بأن "السيدة التي ظهرت على قناة الشرقية هي احد اعضاء الحزب الشيوعي العراقي وتدعى كوريا رياح أم فرات من حاملي الجنسية السويدية، وتسكن هي وعائلتها السويد"، مضيفا أن "السيدة تتمتع بامتيازات وتستلم تبرعات أغاثة بصفتها متضررة وهي الآن تظهر كممثلة عن الحراك الشعبي العفوي".

ولم يتسن لـ"المسلة" التاكد من صحة المعلومات.

وتتهم أحزاب وشخصيات بركوب موجة التظاهرات، واستغفال الشعب العراقي، عبر النفاذ الى التظاهرات المطلبية المشروعة للشباب العراقي، فيما تروج وسائل الاعلام لقصص وحكايات مفبركة لا تمت بصلة الى الواقع.

المسلة تؤكد على ان المعلومات وردت الى بريدها الالكتروني، وهي ملزمة بالنشر، وفيما حال ورود عكس ماورد ، اعلام المسلة ليتسنى النشر.

المسلة

 


شارك الخبر

  • 16  
  • 33  

( 1)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 2  
    •   2
  • (1) - ليث
    12/6/2019 11:06:54 AM

    أول قنبلة فالمرأة التي تلبس العباءة نحيفة وهي أنحف من المرأة الأخرى، والقنبلة الثانية فالمرأة التي تلبس العباءة بيضاء البشرة بالمقارنة مع المرأة التي من دون عباءة، والقنبلة الثالثة فالمرأة التي تلبس العباءة لا توجد شامة بوجهها بينما المرأة التي من دون عباءة لديها شامة كبيرة بوجهها، والقنبلة الرابعة فهنالك الكثير من العراقيين بالمهجر عادوا إلى العراق لكي يشاركوا بالمظاهرات وأنتم تركتم الجميع وركضتم نحو الحزب الشيوعي الذي يشهد له الجميع بأنه الحزب الوحيد النزيه ولم يسرق فلساً واحداً وقد شهد له بذلك أعداؤه قبل أصدقائه.



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •