2019/11/20 16:32
  • عدد القراءات 2504
  • القسم : تواصل اجتماعي

الراوي لـ "المسلة": الديمقراطيات لا تبنى على اساس طائفي او مذهبي

بغداد/المسلة: كتب عضو برلمان ولاية فيينا وعضو المجلس البلدي، عمر الراوي الى "المسلة" ردا على كاظم الصيادي: 

منذ متى كانت الديمقراطية تبنى على أساس مذهبي او طائفي؟ الذي يتبين لدي ان الديمقراطية غير مفهومة في العراق أبداً.

الديمقراطية فكر و ثقافة و ائتلافات و تقبل الاخر و تداول السلطة و القبول بالحلول الوسط و ليس استفتاء شعبي و سلطة أغلبية على اخرين. اعتذر عن منشوري هذا لكن هذه التغريدة من نائب مؤيد للحراك ضد الحكومة يتكلم بهذا المنطق.

فما بال الآخرين؟ في اَي نظام ديمقراطي غربي كانت ستؤدي تغريدة مثل هذا النوع الى مطالب في استقالة السياسي الذي يلعب على وتر طائفي

وكان النائب كاظم الصيادي كتب في تغريدة، "اذا لم يقبل الأكراد أو غيرهم بالتعديلات الدستورية فعلى الشيعة ان كانوا فعلا قادة ان يطبقوا الانظمة الديمقراطية وأخذ الحقوق الطبيعية كرئاسة الجمهورية والنواب والحكومة وعلى البقية الذهاب الى المعارضة".

المسلة 


شارك الخبر

  • 26  
  • 1  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •