2019/11/30 15:07
  • عدد القراءات 1691
  • القسم : العراق

مسعود بارزاني: أي تغيير مشروط بالحفاظ على حقوق المكونات ولايسمح بالعودة للدكتاتورية

تابع المسلة عبر قناتها في تطبيق التلغرام

https://t.me/almasalah 

----------------------------------- 

بغداد/المسلة: وجه مسعود بارزاني رئيس الحزب الديمقراطي الكردستاني، السبت 30 تشرين الثاني 2019، رسالة بشأن الأوضاع الحالية في البلاد.

وقال البارزاني في رسالته، "نتابع باهتمام التطورات الأخيرة و نرحب بأي خطوات تساهم بحل الأزمة و منع الانهيار أو الفوضى أو العودة لأزمنة الدكتاتورية البغيضة، وأي تغيير ينبغي ان ياخذ بالحسبان حقوق المكونات كافة وأن يكون وفقا للأليات الدستورية، ويهدف الى استتباب الأمن والاستقرار وفرض حكم القانون ويحقق المطاليب العادلة للجماهير المحرومة".

واضاف: "أخيرا ندين قتل الأبرياء والعنف المستمر ونعزي ذوي الشهداء ونتمنى للجرحى الشفاء العاجل".

متابعة المسلة 


شارك الخبر

  • 1  
  • 29  

( 2)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   23
  • (1) - عبد الحق
    11/30/2019 10:40:05 AM

    المقصود بحقوق الأقليات هو استمرار الاقليم على اغتصاب ما يسمونه زوراً حقوقهم … مصدر الأزمات والتجاوزات على حقوق باقي مكونات العراق هو انتم ، جمعتم واغتصبتم مليارات الدولارات قبل قدوم عبد المهدي ومنذ قدوم عبد المهدي تضاعف حصولكم واغتصابكم للمزيد من قوت الفقراء والمساكين من باقي مكونات العراق بمساعدة من سميتموه بالفرصه الذهبيه … اللهم ربي احمي العراق من شر الأشرار واجعل باءسهم بينهم واشغلهم ببعضهم بعيداً عن العراق .



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (2) - عبد الحق
    11/30/2019 12:19:20 PM

    على وجه السرعه سيقوم يوم غد وفد من اقليم كوردستان بزيارة بغداد بقيادة وزير مالية الاقليم والعنصري الانتقامي الحاقد جداً الوزير الكوردي خالد شواني ومسوءولين كورد اخرين لاجبار السيد عادل عبد المهدي قبل استقالته ومغادرته منصبه على التوقيع على الاتفاق المالي والنفطي بين الاقليم والمركز الذي لا يعلم اي عراقي بما فيهم مجلس النواب اي شيء عن بنود هذا الاتفاق وهذا سوف يدخل العراق في ازمه جديده طويلة الامد و سوف يتحجج الاقليم بهذا الاتفاق ليمتصوا المزيد من قوت ودماء العراقيين ، كما فعلوا بتزوير الدستور ، ، ويا غافلين الكم الله … اقبل أيادي المرجعيه الشريفه وأيادي الشرفاء النواب وأيادي المتضاهرين الأبطال وأيادي الاخوه في المسله على متابعة هذا الموضوع لمنع عبد المهدي من التوقيع على اي اتفاق مع الاكراد دون اطلاع واشراك الشعب والبرلمان على بنود هذا الاتفاق وشكرا



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •