2019/12/12 20:15
  • عدد القراءات 4673
  • القسم : المواطن الصحفي

وزراء ومدراء يستغلون فترة "تصريف الأعمال" الانتقالية لتمرير المناصب والعقود الفاسدة

بغداد/المسلة: تستغل القوى السياسية، مرحلة تصريف الأعمال الانتقالية الى حكومة يختارها الشعب لتحقيق اكبر قدر من المكاسب.

فقد باعت وزيرة التربية سهى العلي بيك، الدرجات الوظيفية في محافظة صلاح الدين.

ومنح مجلس الوزراء لأعضاء الحكومة صلاحيات توقيع العقود لـ 15 يوماً إضافية استثناءً من تعليمات تنفيذ الموازنة العامة الاتحادية للسنة المالية 2019.

ويستغل المدراء العامون، الأوضاع لعقد صفقات فساد.

 وتعمدت وزيرة التربية سها العلي بك تمرير عقد طباعة كتب المناهج المدرسية للعام الدراسي المقبل.

و أصدر وزير التعليم قصي السهيل أمراً إدارياً بتخويل عمداء وأساتذة جامعات صلاحيات "تسيير أعمال "كليات وجامعات في البلاد، إلى حين إنهاء إجراءات تكليفهم،   وهو ما يثير الكثير من التساؤلات والشكوك.

ووقع وزير الكهرباء عقودا فاسدة بعشرات ملايين الدورات في اللحظات الأخيرة من عمر حكومة عادل عبد المهدي.

بريد المسلة

 

 

 المسلة غير مسؤولة عن المحتوى "نصا ومعنى"، الذي يتضمن اسم الكاتب والمصدر​

 






متابعة المسلة


شارك الخبر

  • 1  
  • 1  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •