2019/12/12 16:56
  • عدد القراءات 3183
  • القسم : تواصل اجتماعي

والدة قتيل ساحة الوثبة تنعاه في مكان ذبحه

بغداد/المسلة:  


شارك الخبر

  • 8  
  • 13  

( 4)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (1) - Samir
    12/12/2019 5:10:31 PM

    الله يرحمه برحمته الواسعة والله ينتقم من المليشيات ومن عمامة الفتنة الي صاير شريف تالي وكت؟؟ اصحوا يا عراقيين اكوا واحد جاي يتلوكً للمتظاهرين حتى جماعته يستمرون بنهب البلد اصحووووووا واحذروا من عمامة الفتنة !!!



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (2) - ابو براء الشويلي
    12/13/2019 8:08:57 AM

    قانون التقاعد وتعديلاته السلبيه الخوض بسلبياته قد يثير حفيظة بعض المستفيدين منه ومن تقريراته السابقه واللاحقه فلم تتحقق العداله والمساواة بأقامة دولة الحق والعدل والاستحقاقات للمواطن بالعراق بل وطن الفوارق بين الحاكم والمحكوم وبشكل ظالم يتمثل فيه الحيف والجور باعتى صوره القبيحه فضلا عن اضطراد القوانين الخاصة بالرواتب الوظيفيه والتقاعديه لشرائح سياسيه حازت اغلب المنافع والمصالح والامتيازات والمكاسب دون اي اعتبار للطبقه المحكومة المحرومة من مما طغى به الحاكمون وحازوه من فرض ما يستحقونه وما لا يستحقونه وبسخاء حاتمي مقابل تقتير للمحكومين مسلوبيي الارادة والقرار ..



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (3) - ابو براء الشويلي
    12/13/2019 8:11:55 AM

    قانون التقاعد وتعديلاته السلبيه الخوض بسلبياته قد يثير حفيظة بعض المستفيدين منه ومن تقريراته السابقه واللاحقه فلم تتحقق العداله والمساواة بأقامة دولة الحق والعدل والاستحقاقات للمواطن بالعراق بل وطن الفوارق بين الحاكم والمحكوم وبشكل ظالم يتمثل فيه الحيف والجور باعتى صوره القبيحه فضلا عن اضطراد القوانين الخاصة بالرواتب الوظيفيه والتقاعديه لشرائح سياسيه حازت اغلب المنافع والمصالح والامتيازات والمكاسب دون اي اعتبار للطبقه المحكومة المحرومة من مما طغى به الحاكمون وحازوه من فرض ما يستحقونه وما لا يستحقونه وبسخاء حاتمي مقابل تقتير للمحكومين مسلوبيي الارادة والقرار ..



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (4) - المهندس اياد
    12/13/2019 5:51:25 PM

    ما كان بكاءا بل انين كل العراق دموع



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •