2019/12/12 20:46
  • عدد القراءات 3632
  • القسم : العراق

اجتماع مرتقب يكشف عن اصرار على حسم مرشح رئاسة الوزراء قبيل انتهاء المهلة القانونية

بغداد/المسلة: أكدت رئاسة جمهورية العراق، الخميس، 12 كانون الأول، 2019، أنه سيتم مرشح رئاسة الوزراء، قبيل انتهاء المهلة القانونية، بعد ثلاثة أيام.

وكان مجلس النواب العراقي صادق على طلب استقالة رئيس الوزراء، عادل عبدالمهدي وحكومته في الأول من الشهر الجاري، لتتحول إلى حكومة تصريف الأعمال.

وقال المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، سالار محمود، "على الرغم من أن المسألة معقدة وحساسة، لكن رئيس الجمهورية، برهم صالح مصرٌ على حسم تحديد مرشح لمنصب رئيس الوزراء وفق الإجراءات والمدد الدستورية".

وأضاف محمود في تصريح صحافي طالعته "المسلة"، ان صالح "سيجتمع مع رؤساء الكتل ورئاسة البرلمان والأطراف السياسية، لحسم هذه المسألة خلال المهلة القانونية المحددة، ونحن واثقون بأن تحديد مرشح رئيس الوزراء العراق سيتم قريباً".

وبحسب المادة 76 من الدستور العراقي، يجب على رئيس الجمهورية، خلال 15 يوماً من تاريخ المصادقة على استقالة رئيس الوزراء، تكليف مرشح الكتلة البرلمانية الأكبر بتشكيل الحكومة.

المعلومات التي رصدتها "المسلة" تفيد بأن المرشح الجديد يجب أن يحظى بتأييد الشارع ومقبولية لدى الأطراف الإقليمية والدولية والتوافق بين الكتل السياسية على الشخصية الأنسب وان تكون الشخصية مستقلة، وان لا يكون مزدوج الجنسية.

وتقود كتل سياسية اغلبها شيعية مساعي تشكيل الكتلة الأكبر، لاختيار رئيس الوزراء المقبل، ضمن سياقات دستورية، ومسارات مجرّبة منذ ٢٠٠٣، لكنها تُواجَه بالرفض القاطع من قبل المتظاهرين، الذين لا يثقون أصلا بأي حل سياسي صادر من قبل الطبقة السياسية الحالية التي تبذل المساعي الحثيثة لتسوية سريعة ومرضية لبديل عبد المهدي.

المسلة


شارك الخبر

  • 0  
  • 1  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •