2019/12/13 21:27
  • عدد القراءات 767
  • القسم : العراق

الداخلية تكشف آخر مستجدات "حادثة الوثبة".. وتؤكد: قوات الأمن لم تتدخل

بغداد/المسلة: قال المتحدث باسم وزارة الداخلية، خالد المحنا، الجمعة 13 كانون الأول 2019، إن التحقيقات لا تزال جارية، بشان حادثة الوثبة، والتي نفى ان تكون قوة أمنية اقتحمت منزل المجني عليه.

وقال المحنا في تصريحات صحافية وتلفزيونية، ان "الكلام عن اقتحام منزل المجني عليه في الوثبة من قبل قوة رسمية عار عن الصحة، والحادث كان على خلفية حادثة مشاجرة بين متظاهرين وبعدها حصل اقتحام منزل الشخص وقتله".

واكد المحنا أيضا، بان "التحقيقات مستمرة بخصوص ما وقع في ساحة الخلاني وجسر السنك في السادس من شهر كانون الأول الجاري"، موضحا ان "قيادة عمليات بغداد هي من تتولى ملف التحقيق بهذا الامر".

وعرج المحنا على ان هناك الكثير من حالات الخطف والاغتيال سجلت على انها سياسية، تخص التظاهرات، وعند التحقيق تبين ان هذه الحالات هي حالات جنائية، مثل حادثة قتل الناشط المدني علي نجم اللامي الذي كشفت التحقيقات انه قتل نتيجة ثأر عشائري، دون ان يكون لحادث اغتياله علاقة بمشاركته بالتظاهرات.

وعن حادثة الوثبة، قال متحدث الوزارة، إن "ذوي الضحية طلبوا التحقيق مع القتلة، بعد ان تعرفوا على صورهم وحددوا اسماءهم من خلال المقاطع الفيديوية، التي انتشرت في مواقع التواصل الاجتماعي".

وأكد، أن السلطات الامنية والتحقيق، بصدد جمع البيانات والحصول على المعلومات حول باقي الاشخاص الذين لم تم التعرف إليهم، للقبض عليهم ومحاسبتهم على ما ارتكبوه.

المسلة


شارك الخبر

  • 7  
  • 2  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •