2019/12/15 21:48
  • عدد القراءات 6837
  • القسم : رصد

وزير الاتصالات يحرج الموظفين باستبيان "بعثي الطريقة" لفرز المعارضين عن المؤيدين واستباق التغيير المرتقب

بغداد/المسلة: وزّع وزير الاتصالات نعيم الربيعي على موظفيه، ‏الأحد‏، 15‏ كانون الأول‏، 2019 استبيانا "محرجا" لكي يفرز المؤيدين من المعارضين على طريقة رموز "النظام السابق"  حيث الربيعي معروف بماضيه البعثي، وعمله في أجهزة النظام السابق.

ومدح الاستبيان نعيم الربيعي على انه رجل مستقل، ومختص، ونزيه، واستاذ جامعي في جامعة النهرين، مستبقا رأي الموظفين، وواضعا لهم أمام مجموعة من مفردات التعظيم والمدح للوزير.   

بل وتعمد الوزير ذكر انجازات مزعومة يزعم الاستبيان انها تحققت خلال عام من تسنمه للمنصب.

واشترط الوزير في نهاية الاستبيان، كتابة بعض المعلومات التي تفصح عن هوية الشخص المدلي برأيه منها، "الاسم، مكان العمل، الدرجة الوظيفية، الهاتف، التوقيع".

وكانت المسلة قد نشرت  وثيقة، في 23‏ تشرين الثاني‏، 2019 ، تفيد بان وزير الاتصالات الحالي نعيم الربيعي، كان ينتمي لحزب البعث المنحل.

وتشير الوثيقة، الى ان الربيعي كان بدرجة (عضو فرقة) في الحزب المحظور، وانه قدم طلبين خطيين الى هيأة المساءلة والعدالة، يقر فيهما بانه كان بهذه الدرجة المتقدمة في الحزب، ويروم فيهما اعادته للوظيفة، بعد شموله بإجراءات اجتثاث البعث، وقد تمت اعادته للوظيفة.

نتيجة ذلك كانت هناك توقعات بحجب الثقة عن الربيعي بسبب انتمائه السابق الى حزب البعث البائد، ولشموله بقانون المساءلة والعدالة، فيما اشارت استطلاعات الى ان الرأي العام العراقي، مع هذه الخطوة نظرا لما يمثله الربيعي، من رمز صدامي نجح في التسلسل الى صدارة النظام الديمقراطي في العراق الذي اسّسته التضحيات والدماء.

ونعيم ثجيل الربيعي كان موظفا منسّبا للمخابرات من وزارة التعليم العالي بنفس الاختصاص، وهو عضو فرقة سابق.

استيزار الربيعي، بعد تصويت البرلمان لصالح تنصيبه في 24 أكتوبر، 2018 وزيراً للاتصالات خلفا لحسن كاظم الراشد، يطرح الأسئلة عن بروز رموز بعثية او متورطة في جرائم الإرهاب في حكومة عبدالمهدي التي فشلت بشكل ذريع وانتهت الى سقوط مريع.

ويبدو ان وزير الاتصالات يحلم في البقاء في منصبه في حكومة جديدة مرتقبة.    

المسلة


شارك الخبر

  • 9  
  • 19  

( 3)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (1) - عبد الحق
    12/15/2019 5:49:42 PM

    استبيان ودعايه رخيصه جداً لا يمكن ان تصدر حتى من جاهل ناهيك ان تاءتي من وزير يدعي انه استاذ جامعي



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (2) - هناء طالب
    12/16/2019 2:46:16 AM

    بصراحة اريد اكول كلام يعني لو كان مو بعثي فرضا وكان يهوديا او كافرا او او ورأينا عمله وانجازاته لصالح وزارته لانتخبناه كفاكم تسقيطا بالناس همكم التسقيط فقط بعني بزمن صدام منو كان يكدر يكون مستقل كل الشعب العراقي كان بعثي والا يقتل او يسجن كفاكم ضحك على الناس هذا بعثي وهذا كذا المهم شخصية الاتسان وعمله وما قدمه لوزارته منذ تسلمه وما ساهدنا غير الخبر من الدكتور نعيم تحباتي للوزير ثفحك كاذبة صفحة منافقين



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (3) - haider
    12/16/2019 4:39:48 PM

    اعتقد وحسب راي المتواضع ان وزير الاتصالات الحالي اول وزير مهني واختصاص حاء بعد الاحتلال الامريكي للعراق، ولم تثبت عليه اي شبهة فساد ومعظم العراقيين الذين ارادو التعين في الزمن السابق يجب عليه الانتماء الى الحزب المقبور ، اما قياس العمل يكون على بعثي اوغيره بحيث ان الوزراء السابقين اللذين ينتمون الى احزاب موالية لدول الجوار اثبتو فشلهم وفسادهم وعدم معرفتهم بالامور الفنية التي تخص وزارة الاتصالات لا من قريب ولا من بعيد !!!! اما الاستبيان فقد تم اعداده من قبل شريحة الموظفين التابعين الى وزارة الاتصالات وسواء ان الاستبيان اُخذ به او لم ياُخذ به فقط يعبر عن حبهم لوزيرهم وتقديرهم لجهوده في اعادة وزارة الاتصالات الى الواجهة والتي حكمتها احزاب السلطة الفاسدة...وشكرا للسماح بإضافة تعليق يوضح وجهة النظر.



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •