2019/12/26 23:05
  • عدد القراءات 4917
  • القسم : تواصل اجتماعي

تدوينة تتحدث عن برهم صالح الذي أحرق العراق

بغداد/المسلة:  كتب عباس شمس الدين.. 
برهم صالح أحرق العراق بذكاء قل نظيره، اشترى جيش العبادي الالكتروني، واطلق حملة مسعورة لدعم تظاهرات مجهولة المحرك، وكان طرفا بمحاولة الساعدي للانقلاب ، ثم قتل المئات من المتظاهرين بوساطة قائد حمايته نوزاد عثمان، فاشعل العراق بالغضب، وظل يماطل في التكليف، حتى اذا انتهت المدة الدستورية وخرق الدستور، ظل يرفض ترشيحات الكتلة الأكبر لرئيس الوزراء، والان صدّق ظن كثير ممن سمعتهم يقولون قبل اسبوع انه سيهرب الى السليمانية!
....................
لمن تريد اتدمر بلد، تعتبره عدو لاقليمك المتمرد والانفصالي، رشح واحد من الاقليم يصير رئيس جمهورية ذاك البلد.
هل هناك اغبى واحمق من قادتنا حفظهم الله ورعاهم.

تواصل اجتماعي

 المسلة غير مسؤولة عن المحتوى "نصا ومعنى" الذي يتضمن اسم الكاتب والمصدر.

 


شارك الخبر

  • 21  
  • 11  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •