2020/01/14 19:20
  • عدد القراءات 3569
  • القسم : العراق

عقد فاسد يستحوذ فيه ائتلاف شركات اجنبية على واردات الخطوط الجوية العراقية

تابع المسلة عبر قناتها في تطبيق التلغرام

https://t.me/almasalah 

----------------------------------- 

بغداد/المسلة: حذرت عضو اللجنة المالية النيابية النائب ماجدة التميمي، الثلاثاء، 14 كانون الثاني 2020، من خسارة كبيرة قد تتعرض لها شركة الخطوط الجوية العراقية في حال تنفيذ اتفاقية مع تحالف شركات بريطاني.

وقالت التميمي في مؤتمر صحفي: هناك فساد واتفاقية لو تم توقيعها النهائي رسميا ستؤدي الى خسارة كبيرة في شركة الخطوط الجوية العراقية، مضيفة أن الترخيص المبرم بين شركة الخطوط الجوية العراقية وائتلاف شركة منزز البرهان البريطانية، حيث قامت وزارة النقل وشركة الخطوط الجوية بجلب شركة لوفهاينتز الالمانية وهي شركة استشارية لدراسة تطوير عملنا، لقاء مبلغ 3 مليون يورو ، واقترحت الشركة منح الخدمات الارضية الى شركات متخصصة رصينة فتم الاقتراح بعرض مطارات البصرة وبغداد والموصل الى عقود مع شركات رصينة.

واوضحت أنه تمت احالة مطار البصرة الى شركة جي اج اس، وهي شركة اماراتية مالكها لبناني، واحالة مطاري بغداد والموصل الى ائتلاف شركة منزز البرهان وهو ائتلاف ثلاثي منزز بريطانية والبرهان عراقية وشركة اخرى هي شركة بي بي الخاصة بالوقود.

وأشارت التميمي الى أن العقد الابتدائي نص على تشكيل عقد شراكة بين شركة الخطوط الجوية وشركة منزز البرهان تكون نسبـة 30 % منه للخطوط الجوية و70% لشركة منزز، لمدة 10 سنوات وتشمل الارباح ايضا.

وبينت أنه بعد التفاوض بين الطرفين تم الاعتراض من وزارة النقل على مبلغ الوقود المعطى الى شركة الخطوط الجوية، وتم التفاوض في لندن مرة اخرى مع شركة منزز ابان دخول داعش في العام 2014، فاعتذرت الشركة البريطانية بعدم التنفيذ لحين تحسن الظروف الامنية، ومع الوقت لم ترجع شركة منزز للعمل فقرر مجلس الوزراء في العام 2016 تخويل وزير النقل صلاحية توجيه دعوة مباشرة الى الشركات الرصينة لتنفيذ المشروع ولكن شركة منزز رفضت وطالبت بالعقد، رغم انها اعتبرت طرفا ناكلا لعدم عودتها للعمل.

متابعة المسلة


شارك الخبر

  • 5  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •