2020/01/25 14:18
  • عدد القراءات 2835
  • القسم : رصد

التظاهرات في لحظة مفصلية.. خيم المعتصمين تشتعل بالنيران وشهود عيان ينقلون مشاهد انحسار أعداد المتظاهرين

بغداد/المسلة:لاتعصف متغيرات جديدة على مشهد التظاهرات في العراق، تبدأ بترك متظاهرين لاماكن الاعتصام، وحرق خيم المحتجين في عدة مناطق في العراق، فيما نقلت رويترز ‏السبت‏، 25‏ كانون الثاني‏، 2020 الانباء عن قوات امن تقدمت صوب ساحة التحرير مقر الاعتصام الرئيسي في بغداد وأطلقت الغاز المسيل للدموع على المحتجين.

وأفادت مصادر المسلة، ان اشتباكات بين المحتجين والشرطة أدت إلى إصابة ما لا يقل عن سبعة متظاهرين في وقت سابق يوم السبت، فيما اعلن عن حرق العشرات من خيم المعتصمين في بغداد، وكربلاء والبصرة، ومناطق أخرى.

وقال مراسل المسلة في البصرة ان مواجهات بين القوات الأمنية والمتظاهرين، حصلت السبت.

وبحسب شهود عيان، فإن أكثر من ستين عربة عسكرية تقلّ عناصر من قوات الأمن، اقتحمت فجر السبت ساحة الاعتصام في البصرة.

لكن مصدر أمني في البصرة نفى دور الأجهزة الأمنية في حرق خيام التظاهرات.

وفي كربلاء، تسببت قنابل المولوتوف، بحرق عدد من خيام المعتصمين.

وقال مراسل المسلة في الديوانية ان المحتجين في ساحة الساعة وسط الديوانية تتناقص اعدادهم بشكل ملفت.

في جانب متصل بالأوضاع الأمنية، أفاد بيان لقيادة عمليات بغداد، السبت بأنه تم اعادة فتح جميع الطرق المحيطة بساحة التحرير المركزية للتظاهرات في المدينة، واستئناف الحركة فيها.

وشهدت مدينة بغداد مصادمات بين القوات الأمنية والمتظاهرين، وخاصة على جسر محمد القاسم للمرور السريع اوقع 6 قتلى وأكثر من 50 مصابا حسب وسائل اعلام عراقية.

وكان العراقيون قد تظاهروا، الجمعة، في بغداد للمطالبة بخروج القوات الامريكية والاجنبية من العراق.

​ونقل الناشط محمد بـاني ألفالح، المعلومات الميدانية التي تفيد بانهيار منصات التظاهر حيث عادت طرقات بغداد وجسورها سالكة.

المسلة


شارك الخبر

  • 7  
  • 20  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •