2020/02/12 12:20
  • عدد القراءات 4554
  • القسم : مواضيع رائجة

أجندة المحاصصة تلوذ بالاشاعات عن اعتذار محمد علاوي عن التكليف: نجاح المهمة يهدد مصالحها

بغداد/المسلة:  كشف مصدر مطلع، الثلاثاء 11 شباط 2020، عن ان قوى سياسية تشيع في وسائل الاعلام بان رئيس الوزراء المكلف، محمد توفيق علاوي، يهدد بالاعتذار عن تشكيل الحكومة الجديدة بسبب إملاءات الكتل السياسية.

وقال المصدر ان الغرض من ذلك هو الترويج لفوضى سياسية واعاقة مهمة محمد علاوي، الذي يكافح من اجل اكمال التشكيلة الوزارية.

واكدت المصادر ان قوى المحاصصة التي تسعى الى تكريس مناصبها هي التي تشيع بان بعد المهدي على استعداد لأخذ أول طائرة متجهة إلى بيروت، في إشارة إلى اعتذاره عن التكليف، وذلك من اجل خلق حالة من الارباك السياسي، يأخر من تشكيل الحكومة.

وأوضح المصدر أن علاوي يرفض املاءات القوى السياسية وقرر أن يختار وزراء جددا مستقلين بعيدين عن الكتل والأحزاب .

وتفيد المصادر بان القوى السياسية، التي تشعر بانها سوف تفقد امتيازاتها التي رسمتها المحاصصة، تجري الاتصالات فيما بينها لتشكيل جبهة واحدة تعمل على تعطيل مهمة محمد علاوي، والحيلولة دون نجاحه.

وقالت المصادر ان بعض وزراء حكومة عبدالمهدي يمارسون كل انواع الترويج والضغط على رئيس الوزراء المكلف محمد علاوي كي يبقوا في مناصبهم.

وتناغمت هذه المعلومات مع ما قاله النائب عن تحالف الفتح أحمد الكناني الأسبوع الماضي في تصريح بان هناك بعض القوى تحاول إعادة استيزار بعض الوزراء في حكومة عبد المهدي بالحكومة المقبلة بحجة التوازن او غيره.

وكشفت مصادر عن مساعي وزير الكهرباء في حكومة عبدالمهدي لؤي الخطيب لتسنم منصب وزير النفط في حكومة محمد علاوي عن طريق جيوش الكترونية تروج له.

المسلة


شارك الخبر

  • 1  
  • 6  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •