2020/05/13 20:30
  • عدد القراءات 3029
  • القسم : تواصل اجتماعي

من هو الفاسد؟

بغداد/المسلة: رصد المسلة - باللهجة الدارجة...

الذي ينتقد ويكتب مثل هذا المنشور ولايطبقه على نفسه

الوزير  والمدير العام الذي ارتضى لنفسه ان يكون ذيلا لهذا الحزب او تلك القوة النافذة ويشاركهم في الصفقات

المستشار في الخضراء الذي يحصد رواتبا دسمة وامتيازات معنوية ومادية، مقابل استشارات وهمية فضائية.
الوزير والمسؤول الذي يُنشأ جيوشا الكترونية،  لغرض تلميع صورته مقابل أموال.

الموظف الذي يجعل المراجعين خلف الشباك يتكدسون وهو مرتاح تحت التبريد.

رجل المرور الذي يتغاضى عن مواكب مرور مسؤول ولايحاسبه اذا ارتكب الخطأ..

المسؤول الذي يرى نفسه اكبر من المواطن، ويدخل الى الدائرة الفلانية مباشرة وليس مثل باقي المواطنين المنتظرين..

 الموظف الي يبصم الصبح ويطلع ويرجع الظهر هذا فاسد.

 المو ظف الذي يستخدم سيارة الدولة لاغراضه الخاصة هذا فاسد.

 الدكتور المعبس بالمستشفى ويضحك بالعيادة هذا فاسد.

مدير الدائرة الذي يقضي حاجات بس جماعته، هذا فاسد.

 الفلاح الذي يغش بالمحصول هذا فاسد.

 تاجر الحبوب الذي ينطي فلوس لموظفين الدولة حتى يقبلون الحنطة المغشوشة، هذا فاسد.

 صاحب علوة المخضر الذي ياخذ نسبة من الفلاح، والقانون يگول بس من البگال، هذا فاسد.

 العجوز ام الباصات التي تگعد بباب الدكتور، إذا تنطيها خمسة آلاف تنطيك رقم واحد، وانت جاي اخر الناس، هاي فاسدة.

 الاستاذ الجامعي الذي اينجح الطالبات مقابل.......، هذا فاسد.

 البوزرچي الذي ياخذ ٣ آلاف على دبة البانزين من الفقرة اصحاب الدراجات، في حين سعر الدبة الفين وربع، هذا فاسد.

 الذي يستغل بساطة الناس، ويچذب عليهم، هذا فاسد.

 العسكري الينطي نص راتبه حتى ميداوم، هذا فاسد.

 مدير المدرسة أو الدائرة الي ميحاسب الموظف الذي يتغيب، هذا فاسد.

 سائق التكسي الذي ياخذ أجرة أكثر من المحددة من الشخص الغريب، هذا فاسد.

 ابو المخضر الذي يخليلك بالعلاكة طماطة ممرودة من تدير وجهك، هذا فاسد.

 الدكتور الذي يجبرك تأخذ العلاج من صيدلية محددة، هذا فاسد.

 الذي يقدم مصلحة حزبة على مصلحة بلدة، هذا فاسد. 

من سايق سيارة الاسعاف يجبر المريض بدفع اجرة التوصيلة للمستشفى هذا فاسد.

الذي ينتخب الفاسدين وهو يعرفهم فاسدين، هذا فاسد..

وغير ذلك الكثير الكثير

شكد نسبة هيچ ناس من الشعب،،، بگدهم راح تكون نسبة الفاسدين بالحكومة،، لان الحكومة منو،،، هم ابناء الشعب، والذي انتخبهم هذا الشعب.

تواصل اجتماعي

المسلة غير مسؤولة عن المحتوى (نصا ومعنى)، الذي يتضمن اسم الكاتب والمصدر

 


شارك الخبر

  • 3  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •