2020/05/16 20:04
  • عدد القراءات 12280
  • القسم : رصد

الكاظمي: مقبلون على صولة نهائية لإجتثاث داعش ومقاتلو الحشد في مقدمة منفذي المهمة

تابع المسلة عبر قناتها في تطبيق التلغرام

https://t.me/almasalah 

-----------------------------------

بغداد/المسلة: اكد رئيس مجلس الوزراء، القائد العام للقوات المسلحة، مصطفى الكاظمي، السبت، 16 ايار 2020، أن قانون الحشد رقم 40 الصادر في عام 2016 هو الإطار القانوني الذي يحمي الهيأة، مشيرا الى ان قوة الدولة هي عندما تكون منسجمة مع قوانينها ومع شعبها.   

المسلة تنشر نص البيان:

*رئيس مجلس الوزراء السيد مصطفى الكاظمي يؤكد دعمه للحشد الشعبي وتخليد تضحياته*

••••••••••

اكد رئيس مجلس الوزراء السيد مصطفى الكاظمي، في كلمة القاها خلال زيارته مقر هيئة الحشد الشعبي اليوم ، أننا مقبلون على صولة نهائية لإجتثاث تنظيم داعش الذي يحاول إعادة تنظيم فلوله ، وأن مقاتلي الحشد الشعبي في مقدمة الذين ينفذون هذه الصولة الى جانب اخوانهم في الجيش وبقية القوات المسلحة .

وأضاف السيد الكاظمي أن قانون الحشد رقم ٤٠ الصادر في عام ٢٠١٦ هو الإطار القانوني الذي يحميكم وسندافع عنه ، وأن قوة الدولة هي عندما تكون منسجمة مع قوانينها ومع شعبها، مشيرا الى أن هذا الحشد هو حشد الوطن الذي ستخلد تضحياته وشهداؤه في ذاكرة العراقيين.

وحذر الكاظمي من وجود بعض الأصوات النشاز التي تحاول ايجاد  فجوة بين الحشد وبين الدولة ، قائلا إن هذا التشكيك يجب أن يتوقف، لافتا الانتباه الى أن الحشد تأسس استجابة لفتوى المرجعية الدينية ممثلة بالسيد علي السيستاني وأن الانتقاص من شهدائه من قبل أية جهة كانت أمر مرفوض تماماً.

وفي ختام كلمته اكد رئيس الوزراء على دعمه للحشد في اطاره القانوني والرسمي، ووعد قيادة الحشد الشعبي بزيارات مقبلة للإطلاع على احتياجاتهم وتنسيق العمليات العسكرية ضد تنظيم داعش الارهابي.

وكان في استقبال رئيس مجلس الوزراء رئيس هيئة الحشد الشعبي، السيد فالح الفياض، الذي القى كلمة رحب فيها بزيارة السيد الكاظمي، وأشار فيها الى تضحيات الحشد الشعبي في الدفاع عن الوطن.

*المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء*

16-أيار-2020

متابعة المسلة


شارك الخبر

  • 4  
  • 9  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •