2020/07/13 17:40
  • عدد القراءات 3343
  • القسم : رصد

وزارة الاتصالات تضع يدها على أوكار ومحطات وأبراج لتهريب سعات النت في ديالى ونينوى

بغداد/المسلة: اعلنت وزارة الإتصالات، الاثنين 13 تموز 2020، ضبط أوكار ومحطات وأبراج لتهريب سعات الانترنت في ديالى ونينوى.

وقالت الوزارة في بيان ورد الى "المسلة" انه بتوجيه من رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي واشراف وزير الاتصالات اركان الشيباني نفذت وزارة الاتصالات وبالتعاون مع هيئة الاعلام والاتصالات وباسناد قواتنا الامنية البطلة بمختلف صنوفها عملية نوعية مباغتة.

واضافت انها طالت أوكار ومحطات وأبراج المهربين في محافظتي ديالى ونينوى للقضاء على عمليات تهريب سعات الانترنت الدولية حيث توافرت معلومات عن وجود ابراج ومحطات للتهريب.

وتابعت انه انطلاقا من حرص وزارة الاتصالات على انهاء ملف التهريب بشكل كامل ورفد موازنة الدولة بايرادات مالية كبيرة والقضاء على مافيات التهريب التي نخرت الاقتصاد العراقي، واستمرارا لعمليات الصدمة التي اطلقتها وزارة الاتصالات في 13 حزيران من هذا العام فقد تمكنت فرق وزارة الاتصالات هذا اليوم من تدمير عدد من ابراج المهربين ومصادرة العديد من الاجهزة والمحطات العائدة للمهربين .

وتعاهد الوزارة ابناء شعبنا على فرض هيبة وسيادة الدولة وتحسين الخدمة الواصلة للمواطنين مطلع العام المقبل، داعين في الوقت نفسه الجميع للتعاون مع وزارة الاتصالات لانهاء هذا الملف وصولا لخدمة انترنت ممتازة وبكلفة اقل.

وجدد وزير الاتصالات دعوته للشركات المجهزة لخدمة الانترنت ال ISPS الى ضرورة التعاون مع وزارة الاتصالات خدمة لابناء شعبنا ووطننا.

وفي وقت سابق أكدت وزارة الاتصالات، الثلاثاء 7 تموز 2020، استمرار عمليات الصدمة لحين القضاء بشكل نهائي على تهريب سعات الانترنت.

وقال مدير عام الاتصالات والمعلوماتية في الوزارة باسم الاسدي في تصريح  ورد الى "المسلة" إن عمليات الصدمة مستمرة، وآخرها كان ايقاف عملية تمرير السعات بشكل غير قانوني في محافظة نينوى في منطقتي زمار وطمة.
 
وأضاف ان القضاء على تهريب السعات سيسهم بشكل كبير في زيادة جودة الانترنت مستقبلا، وسيشكل نقلة نوعية بالانتقال الي الخدمة 4 جي.

وأعلن وزير الاتصالات اركان شهاب احمد الشيباني، الشهر الماضي، عن انطلاق المرحلة الثانية "لعمليات الصدمة" في الموصل لكشف ومكافحة تهريب سعات الانترنت في العراق.

واوضح الشيباني انه بعد انطلاق عمليات الصدمة في حزيران الماضي برزت اهمية شركات القطاع الخاص العاملة في مجال الانترنت الـ (Isps) بمساندة الحملات لايقاف تهريب سعات الانترنت، مشيدا بدورها الذي لا يقل اهمية عن دور الجهات الامنية والعليا بكشف الابراج الخاصة بتهريب السعات التي ينفذها المهربون في المناطق النائية والجبلية كونها غير مسكونة وتعد ملاذاً امناً لأعمالهم المشبوهة وغير النظامية.

المسلة


شارك الخبر

  • 2  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •