2020/08/09 15:00
  • عدد القراءات 635
  • القسم : رصد

جنايات الأنبار تحكم بالإعدام على قاتل مصطفى العذاري...وشقيق الشهيد يقول: الفاعل الرئيسي في تركيا

بغداد/المسلة: أصدرت محكمة جنايات الانبار بهيأتها الأولى، الاحد 9 اب 2020، حكما بالإعدام شنقا على الشخص الذي قام بقتل الجندي المغدور مصطفى العذاري.

وذكر مجلس القضاء الأعلى في بيان ورد لـ"المسلة" أن محكمة جنايات الانبار بهيأتها الأولى، أصدرت حكما بالإعدام شنقا على المجرم الذي قام بقتل الجندي المغدور مصطفى العذاري.

وأشار البيان الى ان المدان اعترف بأرتكابه الجريمة، وأصدرت المحكمة الحكم وفقا للمادة 4 / 1 من قانون مكافحة الإرهاب.

يذكر أن الشهيد المغدور تم قتله وتعليق جثمانه من فوق جسر الفلوجة على يد تنظيم داعش خلال معارك التحرير التي خاضتها القوات الأمنية لطرد عناصره، مما أثار موجة غضب شعبي.

وعلق رائد العذاري، شقيق الجندي المغدور مصطفى العذاري، على حكم الإعدام الذي صدر اليوم، بحق قاتل مصطفى، فيما أكد أن القاتل الرئيسي ما زال طليقاً في تركيا.

وقال رائد العذاري: نشكر القضاء العراقي والجهات الأمنية التي تفاعلت واستطاعت خلال فترة وجيزة من القضاء على بعض المنفذين للجريمة.

وبين أن الشخص الذي تم إصدار حكم إعدامه ليس القاتل المباشر، وانما أحد المشاركين في عملية إعدام الشهيد، لكن نحن مطمئنون من أن القضاء سيستمر بملاحقة جميع من شاركوا بالعملية لينالوا جزاءهم العادل.

وتابع أن المشاركين في العملية كثيرون، ولكن القانون والقضاء يلاحقهم ويقتص منهم القصاص العادل.

وأشار إلى أن الشخص المباشر على إعدام مصطفى يدعى وحروف اسمه الأولى ر. م. ع، موجود حالياً، وبحسب المعلومات ومتابعتنا له، في تركيا، وهو مطلوب بقضايا جنائية أخرى عدا الشهيد مصطفى، ويتردد بين دول الخليج وتركيا.

المسلة


شارك الخبر

  • 9  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •