2020/08/10 15:40
  • عدد القراءات 21532
  • القسم : المواطن الصحفي

كي كارد تتصدى بأساليب فاسدة لمحاولات كسر احتكارها للسوق العراقية

بغداد/المسلة: كتب أحمد هاشم الى المسلة: صراع بين شركات الدفع الالكتروني، يتخلله الاستهداف الشخصي للموظفين، طمعا في الغنائم المالية.

أحدث صراع وصل الى مرحلة كسر العظم، بين شركتي كي كارد Qi Card، وشركة سويتش switch الناشئة التي بات نموها السريع يهدد استحواذ كي كارد على سوق توطين الرواتب في العراق.

شركة كي كارد Qi Card تشن حملة منظمة للتشكيك ببطاقة النخيل العائدة لمصرف الرشيد والتي تصدرها شركة سويتش switch من اجل دفعها للخروج من المنافسة والاستحواذ على السوق.

في عام 2019، ووفقًا لتقرير صادر عن البنك المركزي، دفعت الحكومة العراقية ما يقارب 47.5 مليار دولار لموظفيها والمتقاعدين، ومعظم هذا المبلغ تم توزيعه عبر بوابة كي كارد Qi Card. ويمكنك تصور الأرباح الهائلة لهذه الشركة.

التحقيق الذي نشرته صحيفة نيويورك تايمز الامريكية بشأن ملفات الفساد في العراق، يشير الى دور شركة (كي كارد كشركة تستخدم الفساد من اجل تنمية أرباحها.

ووفق التحقيق فان شركة كي كارد Qi Card تعمل دون إشراف تقريبًا، وفقًا للمسؤولين الذين تحدثت معهم الصحيفة والوثائق التي حصلت عليها من وزارة المالية العراقية والبنك المركزي.

بعد التقرير قامت شركة كي كارد Qi Card بحملة منظمة اعلامية على منصات التواصل الاجتماعي والمواقع الالكترونية من اجل تلميع صورتها التي تضررت في الآونة الاخيرة.

 المسلة غير مسؤولة عن المحتوى (نصا ومعنى) والذي يتضمن اسم الكاتب والمصدر

 

 

المسلة


شارك الخبر

  • 8  
  • 1  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •