2020/09/17 16:05
  • عدد القراءات 12725
  • القسم : مواضيع رائجة

100 دولار أمريكي معادلا لـ 100 دينار عراقي.. هل يمكن؟ خبيرة اقتصادية تجيب..

بغداد/المسلة: قالت الخبيرة الاقتصادية سلام سميسم، ان الحكومة مضطرة الان الى تخفيض قيمة الدينار العراقي امام الدولار لكي تحصل على كميات اكبر من النقود العراقية مقابل الدولار دون ان تقوم بطباعة المزيد وبالتالي تحافظ على العملة من الانهيار.

وقالت سميسم في حوار مع "المسلة"، ان طباعة العملة في حقبة ما قبل ٢٠٠٣ تمت من دو غطاء وبكميات كبيرة، وتم تخفيضها دون رصيد، اما اليوم فانه يمكن تخفيضها مع وجود رصيد، مبينة ان هذا التخفيض يزيد من كمية الصادرات لانه يدفع الناس الذين يستوردون من الخارج الى الاقبال على البضاعة المحلية، الامر الذي سوف يؤدي الى تخفيض قيمة العملة ويصبح عليها الطلب اكثر.

ولجأت عدة دول إلى شطب أصفار عملتها، بهدف استعادة بعض الثقة بالعملة الوطنية عبر محاولة امتصاص التضخم المتمثل في غلاء الأسعار وتآكل القيمة الشرائية.

وأشارت سميسم الى ان الوقت غير ملائم للتلاعب في الاصفار او العملة لان قيمتها سوف تتغير، وفيما يتعلق بإزالة الاصفار فان ذلك يتطلب استقرارا نقديا وقد كان ذلك مقررا في عهد ادارة سنان الشبيبي للبنك المركزي.

ودعت الخبيرة الاقتصادية الى تحسين وضع الدينار حتى يصبح كل 100 دينار مساويا لـ 100000عراقي وبالتالي رفع الاصفار ليصبح كل 100 دولار مساويا الى 100 دينار عراقي وبالتالي يصبح الدينار مساويا الى الدولار.

لكن سميسم ترى ان رفع الاصفار ليس ممكنا في الوقت الحاضر، بسبب الازمة النقدية والاقتصادية التي يعاني منها العراق.

وحذْف الأصفار من العملة هي عملية استبدال العملة القديمة بأخرى جديدة يقل سعرها عن العملة القديمة بعدد الأصفار التي سيتم حذفها فمثلا حذف ثلاثة اصفار من العملة العراقية يعني ان دينار واحد من العملة الجديدة يعادل 1000 دينار من العملة القديمة.

واقترح وزير المالية العراقي تخفيض سعر الدينار العراقي كإجراء لمواجهة الازمة المالية، حيث ترى سميسم ان هذا المقترح، سيكون هو السيناريو الاقرب .. وسيحول دون المساس بالخزين الموجود بالبنك المركزي.

 

المسلة


شارك الخبر

  • 14  
  • 5  

( 5)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   4
  • (1) - مواطن من ولاية بطيخ
    9/17/2020 11:34:24 AM

    السبب الحقيقي الذي يمنع رفع الاصفار هو وجود كميات هائله من الدينار العراقي الحالي مخبئه عند الفاسدين لان في حالة اتخاذ الحكومه قرارا بتبديل العمله الحاليه الى عمله جديده سيضطرون هولاء الى مراجعة المصارف لتبديل العمله الموجوده بحوزتهم وبالتالي الكشف عن كميات العمله الهائله المخبئه عندهم . في الدول الرصينه مثلا هذا الامر سيؤدي بصاحبها الى المسائله والى من اين لك هذا وحتى الى السجن .



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   7
  • (2) - هادي الركابي
    9/17/2020 3:00:18 PM

    السلام عليكم لغرض خفض قيمة الدولار ومساواته بالدينار العراقي فعلا يجب تشجيع الاستيراد بعد القضاء على الروتين القاتل في إنشاء المشاريع سواء الشخصية أو عن طريق الاستثمار الذي يعاني أصحابه الويلات لغرض إكمال مشاريعهم ودعم تلك الصناعات والمنتجين وخاصة السلع الزراعية والتأكيد على السيطرة النوعية من أجل إنتاج سلع ذات جودة عالية تنافس السلع المشابهة لها في الاسواق وأيضا تشجيع المواطن على الادخار برفع نسبة الفائدة بالتوفير في المصارف العراقية لمن يريد أن يستثمر أمواله بهذا الطريقة.



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 2  
    •   7
  • (3) - Dr almamure
    9/18/2020 9:11:01 AM

    هذا الطرح غير سليم وليس دقيق العراق لايمر باي ازمه اقتصاديه لكن يمر في مرحله سلب ونهب وعدم وجود خبراء وامناء علي وزاره الماليه والبنك المركزي لدينا اموال داخل وخارج العراق ممكن ان ترفع سعر الدينار العراقي واقول بصراحه ان العراق لايمتلك سياسه اقتصاديه واضحة بسبب الجهل السياسي الذي يقود البلد.



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 2  
    •   7
  • (4) - Dr almamure
    9/18/2020 9:21:14 AM

    هذا الطرح غير سليم وليس دقيق العراق لايمر باي ازمه اقتصاديه لكن يمر في مرحله سلب ونهب وعدم وجود خبراء وامناء علي وزاره الماليه والبنك المركزي لدينا اموال داخل وخارج العراق ممكن ان ترفع سعر الدينار العراقي واقول بصراحه ان العراق لايمتلك سياسه اقتصاديه واضحة بسبب الجهل السياسي الذي يقود البلد.



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (5) - صباح الحمادي
    9/18/2020 6:21:33 PM

    هكذا موضوع يحتاج من السيدة سمسم بعض الوقت لإثبات وجودها أمام الشارع العراقي أولا لكي تثق الناس بثصرفها والقناعة بأن قرارها صحيح والأهم توعية الشارع وتأهيلهم لمعرفة كيفية التصرف وتعديل رواتبهم ومعاداة المديونية وغيرها من أمور كثيرةةاولا تجعل المتضرر يفهم كيف يكون غير متضرري ارجو الحذر والتر



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •