2020/11/17 16:33
  • عدد القراءات 14438
  • القسم : عرب وعالم

بوتين يحذر من مخاطر تفاقم الوضع الأمني في العراق ولبنان ومناطق الخليج

بغداد/المسلة: حذر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، الثلاثاء 17 تشرين الثاني 2020، في خطابه الذي ألقاها في قمة بريكس من المخاطر المستمرة في الشرق الأوسط، وركز في كلمته على الوضع في العراق بشكل خاص.

وقال بوتين في كلمة ألقاها عبر تقنية "فيديو كونفرونس أمام قادة مجموعة بريكس: لا تزال هناك مخاطر من تفاقم الوضع في العراق ولبنان وأفغانستان ومنطقة الخليج.

وأشار الرئيس الروسي إلى أن الوضع في مجال الأمن العالمي والإقليمي لا يزال صعبا، مضيفا انه يمكن ملاحظة زعزعة استقرار خطيرة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، واستمرار المواجهات المسلحة في ليبيا واليمن، ولا يزال هناك الكثير الذي يتعين القيام به للتوصل إلى تسوية سياسية في سوريا.

وأكد بوتين على أن الإرهاب الدولي وتهريب المخدرات ما زالا يشكلان تهديدا خطيرا، كما أشار إلى أن حجم الجرائم الإلكترونية قد زاد بشكل ملحوظ.

وفي وقت سابق حذر الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ، الثلاثاء، 17 تشرين الثاني، 2020، من أن انسحاباً متسرعاً للحلف من أفغانستان والعراق سيكون ثمنه باهظا جداً مع خطر تحول كابول، مجدداً إلى قاعدة للإرهابيين الدوليين وذلك بعد الإعلان الأميركي بسحب القوات الامريكية.

وقال ستولتنبرغ ان أفغانستان تواجه خطر التحول مجدداً إلى قاعدة للإرهابيين الدوليين الذين يخططون وينظمون هجمات في بلداننا، ويمكن أن يعلن تنظيم الدولة الاسلامية، خلافة جديدة بعد التي خسرها في سوريا والعراق.

فيما قال محللون لـ المسلة ان التحذيرات من انسحاب القوات الامريكية من العراق تتصاعد ايضا، لانه يترك فراغا امنيا يخلق حالة عدم توازن.

وسبق أن أطلق ستولتنبرغ هذا التحذير أثناء اجتماع لوزراء دفاع الحلف في أواخر تشرين الاول، وكرّر زعيم الأكثرية الجمهورية في مجلس الشيوخ الأميركي ميتش ماكونيل حجج ستولتنبرغ، في تحذير للرئيس ترامب.

متابعة المسلة-وكالات


شارك الخبر

  • 4  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •