2021/01/21 16:25
  • عدد القراءات 4232
  • القسم : المواطن الصحفي

أول نائب عراقي يقدم هو وعائلته طلب اللجوء الى الولايات المتحدة

بغداد/المسلة:  كتبت سارة عماد البياتي..

من المعروف أن هناك عَقد مبرم بين الشعب وبين الشخص الذي يفوز بمقعد برلماني في الانتخابات ، وهذا التعاقد مدته وفقا لدستور العراق أربع سنوات يكون النائب خلالها ممثلاً لجمهوره تحت قبة البرلمان ، وهو بمثابة المحامي المدافع عن حقوقهم والناقل لصوتهم وطموحاتهم وتطلعاتهم وهمومهم ومعاناتهم الى السلطة التنفيذية ، وهو الذي يشرع القوانين التي تنظم حياتهم… ولكن ، اذا كان النائب يرى ان الوضع في البلد ميئوس منه ولا فائدة من اصلاحه ولا يوجد امل في تحسين اوضاعه ، لماذا رشح نفسه اساساً في الانتخابات ولماذا جاء الى البرلمان ؟ هل  من اجل الراتب والامتيازات والمخصصات فقط ؟ والكارثة الكبرى اذا قام النائب بتقديم طلب لجوء لعائلته في الخارج فهل يستحق هذا الشخص ان يكون ممثلا للشعب وهو يعتبر عائلته بشر والشعب اقل من مرتبة البشر ؟

نعم لقد فعلها نائب عراقي كردي هو كاوة محمد الذي قدم طلبات لجوء لعائلته الى دائرة الهجرة في الولايات المتحدة الامريكية.. ليصبح اول عضو في مجلس النواب العراقي يقدم لعائلته طلب لجوء في الخارج.

هذا التصرف يعبر عن انانية وانتهازية لانه نائب منتخب ويجب ان يعيش في العراق حاله حال الشعب.. خصوصا وان النائب كاوه محمد ليست عنده اي عداوة او مشاكل مع بقية الاحزاب الكردية وهو يجامل الجميع. 

 النائب كاوه بعد انتهاء الدورة النيابية سوف يسافر من جديد ويلتحق بعائلته في امريكا ويقدم طلب لجوء لنفسه ليصبح هو وكل افراد عائلته لاجئين في امريكا ويعيش هناك مستمتعا براتبه التقاعدي من مجلس النواب ..

فهل سمعتم من قبل بنائب لاجئ ؟ 

 

بريد المسلة

المسلة غير مسؤولة عن المحتوى (نصا ومعنى) والذي يتضمن اسم الكاتب والمصدر

 


شارك الخبر

  • 6  
  • 32  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •