2021/02/22 20:40
  • عدد القراءات 6472
  • القسم : العراق

الخويلدي: العراق كسب من اجيليتي الكويتية 5 مليون دولار بعدما حاولت تشويه سمعة الاستثمار بقطاع الاتصالات

تابع المسلة عبر قناتها في تطبيق التلغرام

https://t.me/almasalah 

-----------------------------------

بغداد/المسلة: أصدر رئيس الجهاز التنفيذي في هيئة الإعلام والاتصالات، علي الخويلدي، الاثنين، 22 شباط 2021، توضيحاً بعد حكم البنك الدولي لصالح العراق ضد شركة كويتية.

وقال الخويلدي في بيان: "اعُلن لابناء شعبنا العراقي خبر انهاء قرار المركز الدولي لتسوية نزاعات الاستثمار التابع الى البنك الدولي وحسم الدعوى المرفوعة ضد جمهورية العراق ممثلة بهيئة الاعلام والاتصالات المقدمة ضدها اجحافا من قبل شركة اجيليتي على قضية استثماراتها في شركة كورك تيلكوم، والتي حاولت طيلة الفترة المنصرمة استغلالها لتشويه سمعة الاستثمار بقطاع الاتصالات في العراق، وسمعة جهة قطاعية مهمة وهي هيئة الاعلام والاتصالات التي تحمل العاملون في ادارتها اشد واقسى انواع الطعن بسمعتهم".

وأضاف: "كما استثمرها بعض ضعاف النفوس لاستغلالها ابشع استغلال ضد الهيئة وكوادرها. ورغم كل ما حصل من لغط اعلامي الا اننا امتنعنا عن الرد عليه للمحافظة على سمعة العراق اولا وافساح المجال للجهات الدولية لتبيان الحقيقية التي طال انتظار التنازع فيها امام المحافل الدولية طيلة اربع سنوات منصرمة، و لحقنا من جرائها اثر كبير بسمعتنا و تحملنا فيه الكثير، الا اننا التزمنا الصمت لحين بيان عدالة المركز الدولي لتسوية نزاعات الاستثمار التابع الى البنك الدولي باسقاط دعوى شركة اجيليتي ورد مطالبتها العراق سداد مبلغ ٨٠٠ مليون دولار".

وتابع أنه "رغم توظيف اجيليتي محققين خاصين حاولوا تقديم دفوعات اضرت بسمعة العاملين في ادارة الهيئة وصرامة اجراءتها القانونية لتتضح بعدها عدالة المحكمة الدولية وتأمر برد واسقاط الدعوى وتحميل أجيليتي دفع تكاليف تصل إلى أكثر من 5 ملايين دولار أمريكي لجمهورية العراق".

وأكد الخويلدي: "سنبقى اوفياء لتحمل الامانة للمحافظة على المال العام وادارة قطاع الاتصالات بالعراق وفق اسس مهنية"، متقدماً بالشكر "لكل من ساهم معنا من الفريق القانوني الذي كلف بالدفاع عن قضية العراق امام المحافل الدولية".

متابعة المسلة 


شارك الخبر

  • 5  
  • 1  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •