2021/04/08 20:10
  • عدد القراءات 668
  • القسم : رصد

أين توجد القوات الامريكية في العراق.. وما هي أعدادها؟

تابع المسلة عبر قناتها في تطبيق التلغرام

https://t.me/almasalah

-----------------------------------

بغداد/المسلة: يعود الحديث عن الوجود الأميركي في العراق تزامنا مع الجولة الثالثة من الحوار الإستراتيجي بين بغداد وواشنطن التي عقدت الأربعاء الماضي.

وكانت القوات الأميركية قد دخلت بطلب من العراق عقب سيطرة تنظيم داعش على مساحات واسعة من البلاد في يونيو/حزيران 2014.

وكانت أميركا قد غزت العراق في 2003 وأطاحت بنظام صدام حسين ونشرت على حينها الآلاف من جنودها في مختلف المناطق، وفي 2008 أبرم العراق والولايات المتحدة اتفاقية الإطار الإستراتيجي التي انسحبت بناء عليها القوات الأميركية في نهاية 2011.

 القواعد الأميركية وأعداد قواتها

 يقول فاضل أبو رغيف الخبير الأمني والإستراتيجي إن أعداد القوات الأميركية في العراق انخفضت من 17 ألف عسكري قبل نحو 3 سنوات إلى ما يقرب من 3 آلاف عسكري الآن.

ويتابع أبو رغيف أن 7 قواعد أميركية أغلقت خلال الفترة الماضية، وأن وجود الأميركيين يقتصر حاليا في قاعدتي عين الأسد في محافظة الأنبار (غربي العراق) وقاعدة حرير في أربيل في إقليم كردستان.

ولفت إلى وجود شركة لوكهيد مارتن الأميركية في قاعدة بلد الجوية في محافظة صلاح الدين شمال بغداد وينحصر عملها في 25 عسكريا لأغراض صيانة طائرات إف-16 F-16 الأميركية القتالية، بحسبه.

أما عن القوات الأميركية في السفارة الأميركية في بغداد، فيصف أبو رغيف هذه القوات بـ"الرشيقة"، وأن لا أحد يعلم حجمها.

ولفت إلى أن القوات الأميركية في العراق لا تمتلك طائرات مقاتلة وتقتصر قوتها الجوية على الطائرات المروحية.

وعن نتائج الجولة الأخيرة من الحوار الإستراتيجي، كشف أبو رغيف أنه أسفر عن اتفاق البلدين بتقليص القوات الأميركية لأقل من 2500 جندي، وأن مهمتهم ستتركز في التدريب والاستشارة فضلا عن التسليح.

معلومات متضاربة

وفي الوقت الذي أحجمت فيه قيادة العمليات المشتركة عن تزويد الجزيرة نت بأي معلومات عن حجم القوات الأميركية في البلاد، يؤكد عضو لجنة الأمن والدفاع البرلمانية كاطع الركابي أن واشنطن لا تفصح عن الأعداد الحقيقية لقواتها بالعراق.

ويكشف الركابي أن الحكومة العراقية ذاتها لا تعلم حجم القوات الأميركية المنتشرة على أراضيها، مقدرا عددها بأكثر من 3 آلاف عسكري، وأن الحوار الإستراتيجي مع واشنطن غير مرتبط بالانسحاب من البلاد، حيث إن رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي شكّل لجنة خاصة للتشاور مع الولايات المتحدة بهذا الشأن.

القواعد الحالية

وفي إفادة حصرية عبر البريد الإلكتروني، وفق الجزيرة نت، أكدت قيادة المهام المشتركة لعملية العزم الصلب بقيادة الولايات المتحدة، أن العدد الرسمي للقوات الأميركية في منطقة العمليات المشتركة يقارب 2500 جندي في العراق حاليا.

وأكد المكتب الإعلامي للقيادة أن هذه الأعداد تسمح بمواصلة التحالف الدولي تقديم المشورة والمساعدة لشركائهم العراقيين في استئصال البقايا الأخيرة لتنظيم داعش وضمان هزيمته الدائمة.

متابعة المسلة - وكالات


شارك الخبر

  • 0  
  • 2  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •