2016/03/10 15:37
  • عدد القراءات 963
  • القسم : المواطن الصحفي

المالكي وضياع المال العراقي

لو كان المالكي مثل بوتين لاجرى تحقيق فوري وعاجل لكشف السراق ولكن هنالك ملاحظة مهمة يجب على كل عاقل في هذا البلد ملاحظتها وهي اكبر صفقات الفساد هي في وزارة التجارة والمسؤول الاول عنها كان السيد السوداني وهو رجل مؤمن كما يقول السيد المالكي ولم تعاد الاموال ولم يسجن السيد السوداني علما انه من حزب السيد المالكي وتخويل الشراء كان من السيد المالكي نفسه وكذلك صفقة الكهرباء التي تم التكتم عليها بعد لقاء المالكي بالوزير المعني بالصفقة وكذلك صفقة المنصات النفطية مع الشركة الاسترالية الذي ثبت بها الفساد بقرار قضائي استرالي
وكذلك الكثير من صفقات الفساد تجدون العامل المشترك هو المالكي او احد القربين او المحسوبين عليه او احد المدراء العامين المعينين وكالة من قبله ونتيجة واحدة لكل صفقات الفساد وهي عدم سجن اي شخص وضياع المال العراقي


شارك الخبر

  • 0  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •