2016/03/10 15:37
  • عدد القراءات 9240
  • القسم : ثقافة ومجتمع

العراقي ستار سعد اصغر المواهب يلقب "the voice"

بغداد/ المسلة: فاز المتسابق العراقي ستار سعد اصغر المواهب وصاحب الابتسامة الجميلة بعد منافسة صعبة بلقلب the voice في حلقته الاخيرة .

حيث انطلق برنامج the voice للموسم الثاني بحلقته الاخيرة بالمشتركين الذين تأهلوا الى المرحلة النهائية والاخيرة وهم من فريق عاصى الحلانى اختار الجمهور هالا القصير على حساب عدنان بريسم ، فريق كاظم الساهر حصل ستار سعد على اكثر نسبة تصويت على حساب خولة مجاهد،بينما فريق شيرين نالت وهم على اكبر عدد من المصوتين على حساب نايل من السودان ، بينما فريق صابر حصد سيمور جلال على اكبر نسبة تصويت للمرة الثالثة على حساب محمد الفارس العراقي

وإفتتح سيمور جلال الذي لقب بالسمفونية الحلقة النهائية من البرنامج ليُبهر مرّة جديدة مدرّبه صابر الرباعي والمدرّبين الآخرين والجمهور بصوته المتميز، و استهل سيمور عرضه بموال "عيرتني بالشيب" لناظم الغزالي، ليُكمل بأغنية "خيو بنت الديرة"، وقد لوحظ مدى انسجام مدربه بأدائه اذ صفّق له مرات عدّة. وعند انتهائه، تحدث صابر عن مميزات صاحب "أحلى صوت" الذي يجب أن يغني كل الأنماط والألوان لأن الموسيقى لا حدود لها، ولا يجب أن يضع نفسه في زاوية واحدة. وأضاف: "الناس لم تكتشف سيمور بكل الألوان"، طالباً منه أن يُغني بالتركي، فلبّ سيمور طلب مدربه وأدى موالاً مميزاً بهذه اللهجة، وعاد باغنيته الثانية "حلف القمر" قرر أن يختم الموسم بأغنية لبنانية رومانسية لأنها يُحبها ويشعر بكلماتها، فور انتهائه، اعترف صابر له بأن سلاسة أدائه تمثل خطراً كبيراً على المواهب.

بعدها دخلت الموهبة المصرية وهم من فريق شيرين بفستانها الذهبي البراق، إلى مسرح The Voice-احلى صوت وأدت أغنية "أنا مش عارفني". طيلة العرض، بقيت البسمة العريضة تُزين وجه وهم على الرغم من الكلمات المؤثرة التي تحملها الأغنية.

وبعد انتهائها وتصفيق الجمهور الحار لها، عادت شيرين بالذكريات إلى المراحل التي قطعتها مع وهم مؤكدةً انها اكتشفت شخصيتها ولاحظت خامة صوتها المميزة التي تظهر وكأنها تغني في قهوة بلدي في مصر، مضيفةً أن وهم "الحتة السكرة دي حتفرحنا الليلة". وقالت شيرين انا "نذرت ارقص بلدي لو فازت وهم باللقب".

ثم جاء دور أصغر موهبة وصاحب الابتسامة الجميلة في The Voice ستار سعد بعد اجتيازه كل مرحلة من مراحل The Voice- أحلى صوت، وصل ستار سعد إلى النهائيات وأطل على المسرح مؤدياً أغنية طيارة، فطار مدربه وباقي المدربين بصوته وإحساسه المرهف.

واستهل كاظم حديثه عن ستار قائلاً "اليوم هو ملك على المسرح"، مضيفاً أنه أصغر موهبة في العمر ولكن الأكبر فناً وإحساساً وصوتاً، وشكره لأنه مس إحساسه واحساس كل المستعمين وهنأه على أدائه. كما أكد كاظم أنه كان متوقعاً من اليوم الأول أن يصل إلى النهائيات.

وفور انتهاء كاظم، أدى ستار مقطعاً من أغنية "قلي يا حلو منين ألله جابك"، وانهاها بجملة "انتو لسه ما شفتوش حاجة" بمشاركة محمد كريم، وعاد بالاغنية الثانية التي قال عنها القصير انها الاصعب ولكن يبقى ستار الملك عندما غنى الدللي (والدللي صلو على نبينا ).

وقال ستار "صوتي وحضوري على المسرح وابتسامتي التي أثّرت بجمهوري، فكلّها عوامل تؤهّلني لأكون "أحلى صوت".

واخيرا بحب ورومانسية، أدت هالة القصير من فريق عاصي الحلاني الذي حصد فريقه اللقب في الموسم الاول، أغنية "أنا بعشقك" لتُلهب من خلالها قلوب كل العشاق والأحباء. هذه ليست المرة الأولى التي يستمتع فيها مدربها بأدائها، إنما سبق ووقف لها مرات عدّة وعبر عن إعجابه بموهبتها الفذة.

وبعد أدائها، عبّر عاصي عن إعجابه بموهبتها قائلاً أنه يعشقها كثيراً تماماً كأغنية "انا بعشقك" التي أدتها. ونوه عاصي بإحساسها، وصوتها، وهدوئها ورصانتها، واصفاً إياها بالملكة. وبعد كلماته المعبرة لها، أهدته هالة مقطعاً من أغنية "يلي نويت الهجر" فسلطن عاصي على إحساسها.

وبعفويته المعتادة طالب عاصي الحلاني بكأس The Voice للموسم الأول حيث اعلن مقدما البرنامج في بداية الحلقة الأخيرة اليوم أن المدرب الذي سيفوز الليلة سيحصل على كأس The Voice كون موهبة من فريقه حصدت اللقب. وفور سماع الخبر، قاطع عاصي الحلاني محمد كريم طالباً بأن يحصل على كأسٍ عن السنة التي فاتت على اعتبار أن هذه الجائزة تُقدم للمرة الأولى في هذا الموسم.

وقال عاصي "انشالله رح آخد اثنين"، أي بمعنى آخر تمنّى أن يفوز الليلة ليحصل على الكأسين.

ومن ضمن مفاجأت الحلقة الاخيرة كان ضيف البرنامج النجم العالمى ريكي مارتن والذي يشارك في نسخة the voice الاسترالية حيث اشعل المسرح بالتصفيق والتحية له فور صعوده وادى اغنية باغنية Come With me.

وادى المدربون الاربعة اغنياتهم حيث قدم صابر الرباعي اغنية وين تروح من ألبومه الجديد الذى اشعل مسرح ذا فويس، بينما قدمت شيرين اغنية كلى ملكك من البومها الاخير انا كتير ، وعقب أدائها الاغنية قالت انها ليست لشخص بعينه علشان الجمهور يطلع علينا اشاعات تانى ، بينما قدم كاظم الساهر اغنية جديدة انا بالحب أكون او لا اكون من كلماته والحانه حتى الصورة الخلفيه من رسمه،وغنى النجم اللبناني عاصي الحلاني يا بايعين الصبر .


شارك الخبر

  • 31  
  • 2  

( 1)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 6  
    •   2
  • (1) - عراقي
    3/30/2014 3:25:11 AM

    اقول رايي بصراحة ستار سعد لايستحق الفوز وقد ظلم سيمور جلال فهو الذي يستحق الفوز وستتبت الايام صحة ذلك وسيختفي ستار سعد كما اختفى غيره وسيتالق سيمور جلال



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •