2016/03/10 15:37
  • عدد القراءات 1713
  • القسم : سياسة

يوخنا يطالب بتقديم شكوى الى مجلس الامن لمحاسبة دول الجوار الداعمة لـ"داعش"

يوخنا: بعض دول الجوار تدعم عصابات داعش بالسر والعلن ولا تريد للعراق الاستقرار

بغداد/ المسلة: طالب القيادي في كتلة الرافدين عماد يوخنا، اليوم الاثنين، الحكومة بتقديم شكوى رسمية الى مجلس الامن لمحاسبة دول الجوار الداعمة لعصابات داعش الارهابية في العراق.
وقال يوخنا في بيان حصلت "المسلة" على نسخة منه، أن "خطر الارهاب والجماعات الارهابية يهدد أمن العراق والمنطقة والعالم بأجمعه، مؤكدا ان "بعض دول الجوار تدعم عصابات داعش الارهابية بالسر والعلن ولا تريد للعراق الاستقرار".
وشدد يؤخنا "على الحكومة محاسبة هذه الدول من خلال تقديم شكوى رسمية الى مجلس الامن مدعومة بالادلة والبراهين ضدها لادانتها بشكل رسمي"، داعيا "المجتمع الدولي الى اتخاذ موقف داعم للعراق لمواجهة الارهاب ومحاسبة الدول والحكومات التي تمول وترعى الارهاب".

يشار الى ان مجاميع من تنظيم "داعش" سيطرت على مدينة الموصل بساحليها الايمن والايسر بالكامل بعد اقتحامها للمدينة (الثلاثاء ال10 من حزيران الحالي) وفرض سيطرتهم على مبنى المحافظة وهروب المحافظ اثيل النجيفي، كما سيطر عناصر التنظيم على مطار الموصل وسجن بادوش وقاموا بتهريب السجناء، وتمدد التنظيم في هجماته مهددا بعض المناطق في الموصل وباتجاه محافظة صلاح الدين وديالى والانبار وكركوك .
وينفذ سلاح الجو العراقي طلعات جوية يستهدف فيها تجمعات "داعش" في مناطق مختلفة داخل مدينة الموصل، فيما تحكم القوات سيطرتها على اغلب مناطق المحافظة.

 

 


شارك الخبر

  • 1  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •