2016/03/10 15:37
  • عدد القراءات 719
  • القسم : سياسة

نائب: الاغلبية السياسية الطريق الاسلم لبناء حكومة قوية قادرة على توفير الخدمات وصد الارهاب

بغداد/ المسلة: اكد النائب عن ائتلاف دولة القانون عبد السلام المالكي، اليوم الاثنين، ان حكومة الشراكة تجربة فاشلة عطلت المشاريع وفسحت المجال امام المجاميع الارهابية لاستباحة ارض العراق، فيما اشار الى ان حكومة الاغلبية السياسية هي الطريق الاسلم لبناء حكومة قوية قادرة على تقديم الخدمات وصد الارهاب.

وقال المالكي في بيان حصلت "المسلة" على نسخة منه إن "هنالك اطراف سياسية تتخبط في تصريحاتها ومواقفها فمنهم من يطالب باستقالة رئيس الوزراء نوري المالكي وتشكيل حكومة انقاذ وطني ومنهم من يطالب بعودة حكومة الشراكة ولا ندري ان كانت تلك الخيارات هي اساس تفكير تلك الاطراف فلماذا بألاصل اجريت الانتخابات وتم صرف تلك المبالغ عليها".

واضاف ان "هنالك استحقاقات دستورية افرزتها الانتخابات وحكومة الاغلبية السياسية هي الطريق الاسلم لبناء حكومة قوية تضم كافة اطياف الشعب العراقي وتكون قادرة على توفير الخدمات وصد الارهاب، اما الحديث عن حكومة شراكة كسابقاتها فهي تجربة فاشلة ارهقت الحكومة وعطلت المشاريع وفسحت المجال امام المجاميع الارهابية لاستباحة ارض العراق ودماء شعبه ولن نعمل على تكرارها او الخوض فيها باي حال من الاحوال".

ودعا المالكي "الاطراف المتشتتة في مواقفها للعودة الى الصواب والنظر بعين المسؤولية الى العراق والنتائج التي افرزتها سياساتهم التصعيدية وخطابهم المتناغم مع خطابات دول معروفة بعداءها للعراق وان لايكونو ابواق لغيرهم من اعداء الشعب".


شارك الخبر

  • 3  
  • 1  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •