2016/03/10 15:37
  • عدد القراءات 3663
  • القسم : سياسة

بارزاني يعطي دولارا عن كل برميل نفط مهرب لكل من تركيا وإسرائيل

تم تعزيز التعاون والتنسيق العملياتي بين البحرية التركية والإسرائيلية في البحر المتوسط، اثر تشغيل خط نقل النفط بين تركيا وإسرائيل لنقل النفط من كردستان.

بغداد/ المسلة: كشفت مصادر مطلعة مقربة من الدوائر الأمنية في إسرائيل، اليوم الأربعاء، بأن رئيس إقليم كردستان العراق مسعود بارزاني أتفق مع كل من تركيا وإسرائيل على إعطائهم دولارا عن كل برميل نفط عراقي مهرب عن طريق أراضي الدولتين.

وقالت المصادر في حديث لموقع "تيك ديبكا" العبري المقرب من الدوائر الأمنية الإسرائيلية، في تقرير أخباري أطلعت عليه "المسلة"، إن "تركيا تحصل من اربيل على دولار مقابل كل برميل نفط يمر عبر أراضيها، في حين تحصل إسرائيل على مبلغ مشابه تقريبا".

وأضافت أنه "تم تعزيز التعاون والتنسيق العملياتي بين البحرية التركية والإسرائيلية في البحر المتوسط، اثر تشغيل خط نقل النفط بين تركيا وإسرائيل لنقل النفط من كردستان".

يشار الى أن قناة التصدير الجديدة إلى تركيا والتي تهدف إلى تجنب شبكة خطوط الأنابيب الاتحادية التابعة لبغداد أثارت خلافا وأزمة بشأن حقوق بيع النفط بين الحكومة الاتحادية والاكراد.
ويضخ خط أنابيب كردستان حاليا نحو 120 ألف برميل يوميا إلى ميناء جيهان. ويهدف الإقليم إلى تصدير 400 ألف برميل يوميا بحلول نهاية العام.

ويذكر أن تقارير إعلامية أكدت أن الشحنات النفطية التي تم تحميلها من النفط المصدر من دون موافقة الحكومة الاتحادية وجدت طريقها إلى إسرائيل.

ومن جهة يُشار إلى أن بنك خلق التركي هو البنك الذي انطلقت منه فضيحة الفساد التي هزت الحكومة التركية في ديسمبر(كانون الأول)2013، وبعد الكشف عن تورط البنك ورئيسه في عمليات مشبوهة وصفقات كثيرة غير قانونية.


شارك الخبر

  • 1  
  • 10  

( 1)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   2
  • (1) - مالك
    6/25/2014 9:07:07 AM

    هو اصلا تدمير خط الانابيب العراقي كان يتم لايقاف تصدير نفط كركوك حتى يضطر العراق للتنسيق مع البرزاني لتصدير النفط عبر الانبوب البرزاني التركي الى العالم الخارجي؟ منذ البداية كنا نكتب ان ضرب هذا الانبوب يتم لمصلحة البرزاني واحلامه التوسعية والايام ستبين ذلك؟



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •