2016/03/10 15:37
  • عدد القراءات 14723
  • القسم : أمن

لواء "اليوم الموعود" يلتحق بغياري العراق للدفاع عن سامراء

استعرضت "سرايا السلام" التابعة للتيار الصدري، في ( الـ 21 من حزيران الحالي) بدعوة من زعيم التيار السيد مقتدى الصدر، حيث شهدت معظم محافظات الوسط والجنوب في البلاد اجراء الاستعراض.

صلاح الدين/ المسلة: أفاد مصدر امني في محافظة صلاح الدين، بأن لواء "اليوم الموعود" التابع للتيار الصدري التحق بغيارى العراق الذي يضم مجموعة من فصائل المقاومة الإسلامية العراقية في الدفاع عن مدينة سامراء ومرقد الإمامين العسكريين (ع).

وقال المصدر في حديث لـ"المسلة"، إن "عددا من مقاتلي (لواء اليوم الموعود) التابع للتيار الصدري وصلوا إلى مدينة سامراء لغرض المشاركة مع غيارى العراق الذي يضم مقاتلي (كتائب حزب الله العراق) و (عصائب أهل الحق) و(منظمة بدر) في حماية مرقد الإمامين العسكريين (ع)".

وأضاف المصدر الذي أشترط عدم الكشف عن أسمه، أن "فوجين تابعيين للواء وصلوا إلى المدينة وبدأوا في واجبهم".

واستعرضت "سرايا السلام" التابعة للتيار الصدري، في ( الـ 21 من حزيران الحالي) بدعوة من زعيم التيار السيد مقتدى الصدر، حيث شهدت معظم محافظات الوسط والجنوب في البلاد اجراء الاستعراض.

وبدء الالاف من اتباع التيار الصدري استعراضا عسكريا في مدينة الصدر شرقي العاصمة بغداد، لاعلان قوة اطلق على تسميتها زعيم التيار الصدر بـ "سرايا السلام"، قال عنها انها قوة لحماية المقدسات الدينية ودور العبادة.

 وشهدت محافظات بغداد ، البصرة ، النجف، كربلاء، ميسان، كركوك، واسط، وذي قار، والمثنى، استعراضا عسكريا في نفس اليوم.

وأعلن مكتب الشهيد الصدر التابع للتيار الصدري في وقت سابق عن فتح باب التطوع للراغبين بالانضمام إلى (سرايا السلام)، لحماية المراقد المقدسة.

ودعا زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر في (الـ 14 من حزيران الحالي)، الى تشكيل "سرايا السلام" لحماية الاماكن المقدسة، والجوامع والحسينيات والكنائس.

وارتدى المشاركون في الاستعراض العسكري زيا عسكريا، واخر يحمل صورة العلم العراقي، فيما اتشحت السيارات المشاركة في الاستعراض باللون الرمادي العسكري، كما حملت السيارات انواعا من الصواريخ والقاذفات.

كما حمل المستعرضون صورا للسيد محمد محمد صادق الصدر والد السيد مقتدى الصدر. كما رسمت على الشوارع التي جرى فيها الاستعراض صورا للعلم الامريكي، والعلم والنجمة الاسرائيلية.

كما ردد المستعرضون اهازيج تتغنى بحب السيد مقتدى الصدر، وهي تعبر عن تلبية المستعرضون لدعوته في تشكيل "سرايا السلام" والاستعراض.


شارك الخبر

  • 10  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •