2016/03/10 15:37
  • عدد القراءات 7367
  • القسم : سياسة

الهاشمي والسليمان واخرين يطيرون إلى امريكا ضمن وفد يدعي تمثيل الانبار

بغداد/ المسلة: طعن رئيس مجلس عشائر الانبار المنتفضة ضد داعش الشيخ فيصل العساف بوفد غير رسمي توجه إلى الولايات المتحدة الامريكية مدعيا تمثيل عشائر الانبار، مبينا أن الوفد الذي طار عبر مطار اربيل الدولي لم يحظى بموافقة الحكومة الاتحادية.

وأضاف العساف في تصريح اطلعت عليه "المسلة"، أن "من ابرز الشخصيات التي تجتمع في امريكا لتشكيل هذا الوفد هم رافع العيساوي وعلي حاتم السليمان وطارق الهاشمي وعبدالرزاق الشمري ورافع الجميلي وغيرهم الكثير"، مؤكدا أن "هؤلاء لا يمثلون اهل الانبار وما هم الا تجار دم".

يشار إلى أن وفداً من الأنبار تلقى دعوة من السفارة الأمريكية في البلاد، لزيارة الولايات المتحدة الأمريكية، للتباحث بشأن تسليح عشائر الأنبار، بحسب ماذكرته مصادر صحفية عن شوخ الأنبار.

وقال رئيس صحوة أبناء العراق الشيخ وسام الحردان، الاربعاء، إنه لايمكن الاعتراف بزيارات غير رسمية من وفد عشائر الأنبار إلى الولايات المتحدة الأمريكية، لأن الموافقات الرسمية لم تصدر من الحكومة المركزية، لذلك علينا أن ننظر إلى الموضوع من زاوية وحدة البلاد، وعدم السماح للتسليح العشوائي من قبل امريكا.


شارك الخبر

  • 8  
  • 17  

( 4)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 3  
    •   8
  • (1) - عراقي مغترب
    12/3/2014 6:19:37 PM

    عاد والله هناك خوش معارض سيارات امريكيه رخيصه واخت الجديده.



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 10  
    •   23
  • (2) - محمد
    12/3/2014 6:44:12 PM

    لاندري ماهو دور وزارة الخارجية يبدو انها نائمةولاندري عندما تدفع الحكومة اموال الشعب المظلوم في الوسط والجنوب الى طاغية كردستان وبدون حتى الرجوع للبرلمان الم يكن من الاجدر بها ان تطالب الطاغية بتسليم هؤلاء المجرمين للحكومة المركزيةأو ليست مكافحة الارهاب كانت من اولويات عمل الحكومة كما سمعنا كما ان ذلك يؤكد وبدون شك ان امريكا ليست جادة في مكافحة الارهاب ولايمكن الوثوق بهاوكل من يعتمد عليها من قبل السياسيين هو من اجل مصالح شخصيةمن اجل البقاء في الكراسي والمناصب ليس الا وليس من اجل خدمة الشعب كما يدعون أذ كان الاولى من امريكا ان تسلح الحكومة الاتحادية لاأن تسلح الهاشمي الارهابي كما اننا ندعو خطباء الجمعة الذين تبنوا التغيير ان يتدخلوا لايقاف هذا العبث واللعب بمقدرات الشعب ومستقبله السياسي لان العراق يتجه الى الفوضى والى تسليح الارهابيين والبعثيين تمهيدا لتفتيته وتقسيمه.



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   5
  • (3) - Ooh-usa
    12/4/2014 6:19:44 AM

    هؤلاء هم ممثلِ السنة...في الخارج والداخل...ولا أحد يوقف هؤلاء النماذج ألسنة نفسها...لانهم جعلوا هؤلاء يجتاوزن كل الحدود...



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   11
  • (4) - زامل اللامي
    12/5/2014 9:25:23 AM

    يجب ان لانلوم هؤلاء ان كانوا مجرمين او ابرياء وان ذهبوا الى امريكا او الى الصومال لان ذلك هو من نتائج سياسات المالكي واخفاقاته الادارية والتعايشية مع الاطراف الاخرى والذي همش نصف الشعب العراقي واقصاءهم والمالكي اتهم كل قادة السنة بالارهاب كأن السنة كلهم ارهابين ماعدا الذين يدعونهم سنة المالكي الذين يرقصون على موسيقى الولار والدينار وهؤلاء معروفون (يمكن ان يكون بعضهم كما هو الحال في قادة الميليشيات في الطرف الاخر الذين يرهبون الناس ايضا) حتى انه همش واقصى بعض الاطراف الشيعية واتهمهم بالتخريب والارهاب والكل يعرف ماذا حصل مع التيار الصدري وامريكا حين تستدعي هذه الاسماء تعرف جيدا من هم وهل انهم ارهابيين ام لا واذا كانت الحكومة تعرف انهم ارهابيين فالتحتج لدى امريكا على دعوته لهؤلاء او تطبق مقولة (عدو عدوي صديقي) اي اننا يجب ان ننسى كل ازمات ومشاكل التي اثارها المالكي خلال فترة حكمه وننسى الماضي ونعمل بيد واحدة ونتجهة الى لم شمل العراقيين الذين شتتهم المالكي ونتجمع ونجمع قوانا لمقاتلة داعش الذي انهك العراق من كل النواحي وعندما يتم القضاء على داعش نعودالحكومة الى محاسبة من اخطا بحق العراق والشعب العراقي كائنا من يكون عراقي او غير عراقي ومهما كان منصبه ومسؤليته ويعاقب المسيء والفاسد والسارق ويثاب المخلص والنزيه



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •