2016/03/10 15:37
  • عدد القراءات 637
  • القسم : سياسة

البارزاني: اتفاقية أربيل وبغداد فرصة لمعالجة المشاكل

بغداد/المسلة:اعتبر رئيس حكومة إقليم كردستان نيجرفان البارزاني،  أن الاتفاقية الأخيرة بين بغداد وأربيل فرصة جيدة لمعالجة المشاكل على أسس واقعية، مؤكداً دعم حكومة الإقليم للحكومة المركزية.

وقال البارزاني في بيان عقب اجتماعه مع وفد من الكونغرس الأميركي برئاسة كيفن مكارتي، إن "الاتفاقية الأخيرة بين الإقليم والحكومة الاتحادية فرصة جيدة لمعالجة المشاكل بين بغداد وأربيل على أسس واقعية"، مؤكداً في الوقت نفسه "دعم حكومة إقليم كردستان للحكومة العراقية الجديدة".

وأشار البارزاني إلى "الدعم الأميركي لإقليم كردستان في الأوقات الحرجة فضلاً عن التأثير الكبير للمساندة الأميركية لمواجهة الإرهابيين"، لافتاً في الوقت نفسه إلى أن "إقليم كردستان بحاجة إلى دعم أكبر خصوصاً حاجة البيشمركة إلى التدريب والأسلحة الثقيلة".

من جهته، أعرب وفد الكونغرس الأميركي وفقاً للبيان عن "ارتياحه لاستقرار الأوضاع الأمنية والتطورات التي تشهد كردستان وإيوائها لأكثر من مليون نازح ولاجئ وحمايتهم"، معتبراً "دور البيشمركة في الدفاع عن أرضه ومواطنيه من العوامل المشتركة بين كردستان وأميركا.

وأضاف وفد الكونغرس أن "لإقليم كردستان أصدقاء عدة في أميركا يحاولون تحشيد دعم أكبر له في كافة المجالات من أجل السيطرة على الإرهاب وتقدم عملية البناء والتنمية والتعايش أكبر"، معرباً عن ارتياحه لـ"الاتفاق الأخير بين حكومة إقليم كردستان والحكومة الإتحادية".

ووافق مجلس الوزراء العراقي، في (2 كانون الاول 2014)، على الاتفاق النفطي بين الحكومة الاتحادية وحكومة اقليم كردستان الذي ينص على تسليم اقليم كردستان ما لا يقل عن 250 الف برميل نفط يوميا الى الحكومة الاتحادية لغرض التصدير.

 


شارك الخبر

  • 1  
  • 10  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •