2016/03/10 15:37
  • عدد القراءات 610
  • القسم : سياسة

الفضيلة: الاعيان يحافظ على وحدة المجتمع

بغداد/المسلة: اعتبرت كتلة الفضيلة النيابية، الاحد، تشكيل مجلس الاعيان والحكماء الذي دعا الى تشكيله المرجع اليعقوبي، يسهم في الحفاظ على وحدة المجتمع العراقي وتعزيز امنه واستقراره، مشيرا الى وجود اكثر من مادة في الدستور توفر الاساس التشريعي لتكوين هذا المجلس.

وقال رئيس الكتلة عمار طعمة ، إن "تشكيل مجلس الاعيان والحكماء يسهم بأبراز وتفعيل دور شرائح مؤثرة في المجتمع تمتلك رصيدا عميقا يؤهلها لتوجيه الاحداث وتصحيح مساراتها وانجاز وظائف اجتماعية وسياسية مهمة ترتبط بحماية امن واستقرار المجتمع وصيانة وحدته والحفاظ على هويته الوطنية وتعبئة الجهود والطاقات لمواجهة المخاطر المحدقة بالبلاد".

 واشار طعمة الى "وجود اكثر من مادة في الدستور العراقي توفر الاساس التشريعي لتكوين هذا المجلس ومن تلك المواد المادة (108) من الدستور".

واضاف طعمة ان "وجود شرائح اجتماعية تتمتع بأمتدادات وعمق اجتماعي وتكامل وظائفها وادوارها ضمن مؤسسة قانونية، سيعطي زخما مؤثرا لهذا التمثيل النوعي لاداء وظائف اجتماعية وسياسية تحقق مصالح وطنية عامة"، مبينا ان "المجلس سيمارس ادوارا رقابية وتصحيحية على اداء الساسة وكبار موظفي الدولة من خلال وجودهم وتأثيرهم في خلق رأي عام موحد ضاغط للاصلاح و معالجة الانحراف او الفساد".

ودعا المرجع الديني الشيخ محمد اليعقوبي، الأحد (22 شباط 2015)، الى تشكيل "مجلس الأعيان والحكماء" من اجل المشاركة في حل المشاكل ومعالجة القضايا المهمة في البلد، مبيناً أن مهام المجلس هي حفظ وحدة المجتمع وتماسكه وردم الفجوات بين أطياف المجتمع.


شارك الخبر

  • 0  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •