2016/03/10 15:37
  • عدد القراءات 611
  • القسم : المواطن الصحفي

قصيدة هواء يتنفسني

هواء يتنفسني

جميل صلاح الدين جميل

احلق بظلي تحت الارض
محاولا اقناعه بالمرارة
فيقضمني
كأنه حوت يقضم الهواء
اغمغم بهسيسي الوردي له
يحملني بشاربه
ليمضي بي الى الاكثر مرارة
**********************************
وقفت...
لا تنظر
احاول ...ابكي
لكن عيني قدستها
*********************************
سأبدأ بهواها من رائها العذب
متمنيا قلبها وسادتي الثالثة
اغازلها كالرصاص الهائج اثناء الحرب
ومن نونها ابني بيتا من الحطب
ودائها دواء لجرحي
فأنا اول احرفها
********************************
بيني وبينك جسر من بقايا زحل
يمشطنا بأزيزه ويرحل
*****************************
شبقي كان يخاصم مخيلتي
ولدت ثانية اراد قتلي
****************************
مثلما اكرهني
يموت القاف بينك
ليتسلى مع الارواح الغابرة
*********************************
هناك حيث الكاف وسادتي
يفرشني على رائها
لابقى جميلا من الروح والجمال
*****************************ا
نتمي لبعض الهواء
اتنفس من شفتيك
ونهدك
قبلي نهدك الثالث
لنتمرد على الفضاء


شارك الخبر

  • 0  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •