2016/03/10 15:37
  • عدد القراءات 630
  • القسم : سياسة

الخزعلي: سنقاتل في الانبار اذا طلبت الدولة العراقية

البعض حاول تشويه الانتصارات التي حققها الحشد الشعبي في صلاح الدين والتي عبرت عن الوحدة الوطنية بين ابناء صلاح الدين وأبناء المحافظات الجنوبية ضد العدو.

بغداد/ المسلة: أبدى الامين العام حركة اهل الحق قيس الخزعلي، الخميس، الاستعداد لقتال تنظيم داعش في محافظة الانبار في حال طلبت الدولة العراقية منه ذلك.

وقال الخزعلي، إن "الحركة لن تذهب لقتال داعش اذا لم يكن هناك طلب حقيقي بموافقة الدولة العراقية"، مشيرا الى اننا "مستعدون لقتال داعش في الانبار متى ما وجدت حاجة وضرورة تعتمد على تقارير قيادة العمليات والقائد العام للقوات المسلحة بشرط عدم تدخل قوات التحالف".

وأضاف الخزعلي أن "الجيش العراقي في تطور مستمر"، معربا عن امله "في قدرة اهالي الانبار مع الجيش والشرطة العراقية على تحرير المحافظة من داعش الارهابي".

وأشار الى ان "البعض حاول تشويه الانتصارات التي حققها الحشد الشعبي في صلاح الدين والتي عبرت عن الوحدة الوطنية بين ابناء صلاح الدين وأبناء المحافظات الجنوبية ضد العدو"، لافتاً الى أن "الانتصارات التي حققت في صلاح الدين احرجت القيادات والإدارة السياسية في امريكا عندما تحدثت بان العراق يحتاج الى سنوات لتحرير مناطقه".

يشار الى أن المتحدث الرسمي باسم الحشد الشعبي أحمد الاسدي قال، في (8 نيسان 2015)، إن رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي هو من يحدد مشاركة الحشد في عمليات تحرير المدن من عدمها.


شارك الخبر

  • 4  
  • 22  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •