2016/03/10 15:37
  • عدد القراءات 573
  • القسم : أمن

تحرير مناطق جديدة في صلاح الدين والانبار

قوة تابعة لقيادة عمليات بغداد نفذت عملية تفتيش واسعة في منطقة يثرب البوجيلي.

بغداد/المسلة: أعلنت وزارة الدفاع، السبت، عن تطهير منطقتين ومقتل أكثر من 21 "إرهابياً" بينهم "أمير"، فضلاً عن تفكيك 23 عبوة ناسفة في محافظتي صلاح الدين والأنبار.

وقالت الوزارة في بيان اطلعت عليه "المسلة"، إن "قوة تابعة لقيادة عمليات بغداد نفذت عملية تفتيش واسعة في منطقة يثرب البوجيلي أسفرت عن تفكيك 15 عبوة ناسفة ومعالجة أربعة منازل مفخخة"، مشيرة إلى أن "قوة تابعة لقيادة عمليات سامراء وبالاشتراك مع الحشد الشعبي تمكنت من تطهير منطقتي مكيشيفة والزلاية".

وأضافت، أن "قوة تابعة لقيادة عمليات صلاح الدين وبإسناد من الحشد الشعبي نفذت فعاليات قتالية قرب مصفى بيجي ومنطقة المالحة والجريش، أسفرت عن قتل 10 إرهابيين وتدمير عجلة تابعة لهم ومنزل كان يتخذه الإرهابيون مقراً لهم"، لافتة إلى أن "قوة من قيادة عمليات سامراء عثرت على ثلاث عبوات ناسفة في منطقة الحردانية".

وأوضحت الوزارة، أن "مدفعية قيادة عمليات الانبار تمكنت من قصف تجمعات لإرهابيي داعش في منطقة جزيرة الخالدية، ما أسفر عن قتل الإرهابي الأمير (احمد العيثاوي) الملقب بـ(أبو عيثة)، وإصابة 11 آخرين".

وتابعت أنه "تم تطهير الطريق العام والفرعي في يثرب والبوجيلي حيث تم تفجير 10 عبوات ناسفة وأربعة منازل مفخخة، فضلاً عن تفكيك خمس عبوات ناسفة"، مبينة أن "القوات الأمنية دمرت منزلاً كان يأوي إرهابيين وقتل من فيه وتدمير عجلة نوع همر مفخخة وقتل من فيها في منطقة البو فراج".

وتستمر العمليات العسكرية في محافظتي صلاح الدين والأنبار لمطاردة عناصر "داعش" وتحرير ما تبقى من مناطق المحافظتين من سيطرة التنظيم.

 


شارك الخبر

  • 2  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •