2016/03/10 15:37
  • عدد القراءات 1256
  • القسم : اقتصاد

الطريحي لخفض تسعيرة "الكهرباء" دعما للمواطن

قرار التسعيرة الذي تروم وزارة الكهرباء تطبيقه سيرهق كاهل المواطن البسيط.

بغداد/المسلة: طالب محافظ كربلاء المقدسة عقيل الطريحي، الأربعاء، وزارة الكهرباء بإعادة النظر في قرار التسعيرة الجديدة، مبينا أن "هذا القرار سيرهق كاهل المواطن البسيط وسيولد احتقانا في الشارع ولم يأت في الوقت المناسب".

وقال الطريحي في تصريح تابعته "المسلة" ، إن "قرار التسعيرة الذي تروم وزارة الكهرباء تطبيقه سيرهق كاهل المواطن البسيط الذي يعاني من أجل كسب لقمة العيش"، لافتا الى أن "ذلك سيولد احتقانا في الشارع وأتى بالوقت غير المناسب".

ودعا الطريحي، وزارة الكهرباء الى "إعادة النظر بالقرار دعما للمواطن الفقير"، مبينا أن "المواطن الذي يقاتل اليوم المجاميع الارهابية ويتبرع من ماله الخاص لدعم القوات الأمنية والحشد الشعبي له حق على الدولة بأن توفر له الخدمات دون اثقاله بالتزامات مادية كبيرة".

وكانت وزارة الكهرباء قد أعلنت، في 11 نيسان الحالي، أن التسعيرة الجديدة التي وضعتها مؤخرا ستتراوح بين 15 ألف دينار لمن يقوم باستهلاك خمسة امبيرات لمدة 24 ساعة وصولا الى 750 ألفا لمن يتجاوز استهلاكه الـ60 امبيرا.


شارك الخبر

  • 6  
  • 1  

( 3)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   1
  • (1) - ام علي
    4/15/2015 2:15:45 PM

    ياوزارة الكهرباء بمكان متوفرين كهرباء مستمرة تثقلين على المواطن اعباء جباية عالية / على اساس هو شلون كهرباء دقيقتين وينطفي / جان استحيتوا على نفسكم



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   1
  • (2) - ام علي
    4/15/2015 2:15:46 PM

    ياوزارة الكهرباء بمكان متوفرين كهرباء مستمرة تثقلين على المواطن اعباء جباية عالية / على اساس هو شلون كهرباء دقيقتين وينطفي / جان استحيتوا على نفسكم



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   3
  • (3) - hassam
    4/15/2015 2:29:13 PM

    تسعيره مجحفه وتبريرات رفع التسعيره سخيفه وستشعل الشارع العراقي ولن تخلق سوى الفوضى وهذا القرار يفتقد للحكمه ولاتنفع ذوو الدخل المحدود وتوقيته سيئ للغايه ولايخدم سوى داعش وايتام صدام هذه الحكومه تدفع العراقيين للترحم على المقبورالملعون صدام دفعاً اذا كانت الحكومه تجبي بعضاً من اموال الكهرباء سابقا فانها لن تجبي بعد اليوم شيئاً العراقيين لن يقفوا مكتوفي الايدي ........وعلى نفسها جنت براقش



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •