2016/03/10 15:37
  • عدد القراءات 464
  • القسم : سياسة

جلسة للمعهد الأمريكي للسلام حول العراق

اجاب العبادي على أسئلة الباحثين، التي شملت رؤية لما بعد داعش والمصالحة الوطنية والاصلاحات في المؤسسات العسكرية والمدنية.

بغداد/المسلة: حضر رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، جلسة نقاشية مغلقة ضمت، 25 خبيرا وباحثا من المختصين بشؤون العراق من مختلف المراكز البحثية في واشنطن، أقيمت في المعهد الامريكي للسلام.

وذكر بيان لمكتب العبادي، اطلعت عليه الـ "المسلة"، الخميس ، ان "الجلسة افتتحت بإيجاز قدمه رئيس مجلس الوزراء عن الوضع في العراق والتطورات على الاصعدة الأمنية والعسكرية والسياسية والانجازات المتحققة خلال الفترة القصيرة من عمر الحكومة".

وأضاف "بعدها اجاب العبادي على أسئلة الباحثين، التي شملت رؤية لما بعد داعش والمصالحة الوطنية والاصلاحات في المؤسسة العسكرية وفي المؤسسات الاخرى، واللامركزية ومشاركة المرأة والعلاقات بين مكونات المجتمع ومع الإقليم، وحماية الصحفيين ورؤية العراق للحلول وكيفية تجاوز العقبات والتحديات واهمية الحوار لحل الاشكالات العالقة".

وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي والوفد المرافق له قاموا بزيارة رسمية إلى العاصمة الأمريكية واشنطن للمدة من 13 ولغاية 16 نيسان 2015، حيث التقى الرئيس الأمريكي باراك اوباما في البيت الأبيض للتأكيد مرة أخرى على الشراكة الاستراتيجية طويلة الأمد بين العراق والولايات المتحدة والتي تقوم على أسس الاحترام المتبادل والمصالح المشتركة والتزام الطرفين باتفاقية الإطار الاستراتيجي المشترك التي تربط بين البلدين.


شارك الخبر

  • 1  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •