2016/03/10 15:37
  • عدد القراءات 986
  • القسم : سياسة

مجلس الوزراء: العدالة في متناول الجميع

قال التميمي "تعاملنا مع كل جهة في الدولة العراقية للخروج بنتائج واقعية بما يقلل من معاناة النازحين".

بغداد/المسلة:رأس مدير عام دائرة شؤون المواطنين و العلاقات العامة محمد طاهر التميمي مدير غرفة عمليات الامانة العامة لمجلس الوزراء اجتماع الطاولة المستديرة الذي عقد في فندق الرشيد ببغداد تحت شعار "لن نتخلى عن النازحين وبحضور عدد من اعضاء مجلسي النواب و القضاء الأعلى والوزارات المعنية ومنظمات المجتمع المدني.

لمناقشة ملف النازحين لتطوير الاليات الموضوعة بشأن تقديم الدعم، والمساعدة القانونية المباشرة والمدافعة عن كل المواطنين النازحين التي تقدمها الدائرة بالتعاون و التنسيق مع شبكة العيادات القانونية وبرنامج العدالة في متناول الجميع والجهات الساندة.

وقال التميمي "تعاملنا مع كل جهة في الدولة العراقية للخروج بنتائج واقعية بما يقلل من معاناة النازحين" حيث تعاملتا مع الملف منذ الايام الاولى لموجة النزوح الطارئ ، مشيداً بالخدمات القانونية التي قدمتها الشبكة و برنامج العدالة الذي ركز على ثلاثة محاور ( نشر الوعي القانوني، والخدمات القانونية والمحامون وكليات القانون، والمُدافعة والاصلاح القانوني ).

وأضاف ان الاحصائيات و التقارير تشير الى تقديم الدعم لـ 38 عيادة قانونية مجتمعية في انحاء البلاد وقدمت استشارات قانونية لاكثر من (20.000) الف شخص من الفئات الضعيفة والنازحة الى جانب نشاطات التوعية العامة لنشر الوعي بين  الفئات الضعيفة بحقوقها القانونية، وتوعيتها بسبل الانتصاف التي يوفرها القانون لهم،، مشيراً الى استحصال موافقة مكتب رئيس الوزراء على مقترح وزارة الهجرة والهجرين,بتكليف الجهات المعنية باعداد تصميم لمدينة نموذجية من مجمعات سكنية ( شقق ومدارس ومستشفى ومساجد وخدمات بلدية وكهرباء...الخ ) لتنفذ في بقعة ضمن المحافظات المُحررة وايواء العوائل النازحة العائدة فيها.

يالاضافة الى دعم مبادرة (غرفة عمليات الأمانة العامة لمجلس الوزراء ) في التأهيل النفسي للعوائل النازحة والافراد الذين نجوا من انتهاكات عصابات داعش لهم.

وخرج الاجتماع بعدة توصيات أهمها قيام الفريق المُكلف باعداد ( السياسة الوطنية العامة لادارة ملف النزوح ) عن طريق ( دائرة شؤون المواطنين والعلاقات العامة )، فضلاً عن تكثيف الحملات الاعلانية لتوعية النازح باستخدام رقم الخط الساخن (160) للبلاغات والشكاوى والاستفسارات.

وأختتم التميمي بدعوة ( برنامج العدالة في متناول الجميع ) لتحديث نسب النازحين ومشاكلهم باجراء مسح ميداني جديد ليشمل العوائل النازحة نتيجة احداث الانبار الاخيرة.


شارك الخبر

  • 0  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •