2016/03/10 15:37
  • عدد القراءات 1242
  • القسم : سياسة

مقتدى الصدر يلوح مجدداً بالانسحاب من العملية السياسية

بغداد/المسلة: لوح زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، الخميس، بالانسحاب من العملية السياسية مجددا، وفيما اعتبر أن حكومة "التكنوقراط السياسي" عودة الى "دائرة الفساد والتحزب والطائفية"، دعا الشعب العراقي الى انتظار "خطواته اللاحقة".

وقال الصدر في معرض رده على سؤال وجه اليه من قبل لجنة متابعة "المشروع الإصلاحي" بشأن حكومة التكنوقراط التي دعا اليها رئيس الوزراء حيدر العبادي ، إن "حكومة التكنوقراط المستقلة النزيهة البعيدة عن الفساد المستشري أمر لابد منه وهو مطلب جماهيري شعبي"، مستدركا بأن "حكومة التكنوقراط السياسي عودة الى دائرة الفساد والتحزب والطائفية، وهذا أمر لا ترتضيه المرجعية ولانحن ولا الشعب".

وأضاف الصدر، أنه "اذا لم تتم الإجراءات الحقة فاننا سوف نصعد من مطالبنا وسنبتعد عن اروقة السياسة نحن وكل من يمت لنا بصلة"، مشيرا إلى أن "العملية السياسية في حالة مزرية لا يمكننا الاستمرار بها على هذا المنوال".

واختتم الصدر بالقول، "فلينتظر الشعب خطواتنا الإصلاحية اللاحقة التي ستكون وفق ما يرتضيه الله ويرتضيه الضمير والشعب".

وكان زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر دعا في (13 شباط 2016) الى تشكيل حكومة تكنوقراط والتصويت على قادة الجيش داخل البرلمان وإصلاح القضاء، معتبرا أن المشروع الإصلاحي الذي أعلن عنه يوافق رأي المرجعية الدينية وآمال الشعب، وفيما عد عدم تنفيذ بنود المشروع "خيانةً" للعراق، هدد بالانسحاب من العملية السياسية في حال عدم تنفيذ البنود.


شارك الخبر

  • 4  
  • 8  

( 1)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   5
  • (1) - ابو مهدي
    2/18/2016 6:16:13 PM

    سيد اتحداك تنسحب انت وجميع ازلامك من العملية السياسية مثلما تهدد....هو منو خرب البلاد والعباد صار 13 سنة غيركم؟؟؟ تسويلنا خدمة كبيرة... اوصيكم تنشرون كالمعتاد !!



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •