2016/03/10 15:37
  • عدد القراءات 806
  • القسم : أمن

العشائر تسيطر على احياء بالفلوجة

بغداد/المسلة: افاد مصدر في محافظة الأنبار، الجمعة، بأن العشرات من أبناء الفلوجة فرضوا سيطرتهم على أجزاء من منطقة الجولان جنوب المدينة.

وقال المصدر، إن "العشرات من أبناء الفلوجة انتفضوا بوجه تنظيم داعش في المدينة، بعد قيام ما يسمى بعناصر الحسبة التابعين للتنظيم بالاعتداء والسب والشتم على امرأة من أهالي المدينة في سوق النزيزة وسط الفلوجة لعدم ارتدائها كفوف اليد".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "العشرات من أبناء الفلوجة المتواجدون في سوق النزيزة انتفضوا بوجه عناصر الحسبة وحصلت مواجهات بالأيدي والسلاح الأبيض ومن ثم تطورت الى استخدام الأسلحة الخفيفة بين أبناء الفلوجة وعناصر التنظيم".

وتابع المصدر، أن "العشرات من أبناء ثلاثة عشائر وهم الجريصات والحلابسة والمحامدة فرضوا سيطرتهم على أجزاء من منطقة الجولان جنوب الفلوجة ويطالبون بالدعم الحكومي لمساندتهم".

يذكر أن "داعش" يسيطر على مدينة الفلوجة منذ نهاية عام 2013، وحتى يومنا هذا، فيما تتواجد القوات الأمنية حول المدينة وتفرض طوقا امنيا لمنع هناك لمنع تسلل التنظيم منها.


شارك الخبر

  • 3  
  • 1  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •