2016/10/14 00:00
  • عدد القراءات 6958
  • القسم : المواطن الصحفي

بالوثائق.. إرهابي ينال حقوق الشهداء في الانبار

بغداد/ المسلة: كشف الناشط سليم العبيدي، في رسالة بعثها لـ”المسلة”، عن ان مدير تربية محافظة الانبار، يستلم حقوقا تقاعدية لزوج ابنته، المتهم بالارهاب احمد الدليمي، احد قياديي تنظيم داعش، بعد ان قتلته قوات “سوات”، في معارك تحرير الانبار.

وفيما اعتُبر شهيدا من الدرجة الاولى، تم تعيين زوجته، على الملاك الدائم في المديرية.

وكان مجلس محافظة الأنبار قد اعلن سقوط محافظة الأنبار، في 17 أيار 2015 على ايدي داعش بالتنسيق مع شيوخ وسياسيي ساحات الاعتصام، فيما استطاع الجيش العراقي والحشد الشعبي وأبناء العشائر العراقية، والفرقة الذهبية بمشاركة طيران الجيش من استعادة الرمادي في 2 كانون الأول 2015.

ويذكر العبيدي، في رسالته التي خص بها، (المواطن الصحفي)، ان “الداعشي، احمد صالح حسين، كان موظفا بصفة حرفي، في مدرسة الارادة للبنات، وهو زوج (لينا)، ابنة مدير عام تربية الانبار، نافع حسين بحص الدليمي، وابن شقيقه بنفس الوقت، حيث تم قتله من قبل قوات “سوات”، في معارك تحرير المحافظة”.

ويضيف العبيدي، ان “هناك كتب ووثائق، تثبت حصول مدير عام تربية الانبار، نافع حسين، على حقوق تقاعدية ومكافات للارهابي المقتول، بعد ان عدوه شهيدا من الدرجة الاولى”.

واعلن رئيس مجلس الوزراء، حيدر العبادي، في 17 من تموز العام الجاري، تحرير مدينة الفلوجة، بالكامل من سيطرة تنظيم داعش الارهابي، ليكتمل بذلك الاعلان النهائي لتحرير محافظة الانبار من التنظيم بالكامل.

ويمضي العبيدي، قائلا: “تم صرف مكافأة بلغت 4 ملايين دينار لعائلة الارهابي، بعدها صرفت لهم مكافأة اخري بلغت5 ملايين دينار، واحيل على التقاعد، لتنعم العائلة الان براتب تقاعدي بعد ان ادرج الارهابي على لائحة الشهداء”.

ويردف “تم تعيين زوجة الارهابي، وابنة مدير تربية الانبار، لينا نافع حسين الدليمي، على الملاك الدائم، وهناك كتاب صادر من محافظة الانبار تطالب من خلاله مكافة الارهاب بتأييد انتماء احمد صالح حسين، بانه ارهابي أم  لا”.

واعقب كلامه بالتأكيد على ان “هناك كتاب صادر من جهاز مكافحة الارهاب، يبين ان المدعو نافع الدليمي، ارهابي ينتمي لعصابات داعش في الانبار”.

و اختتم، سليم العبيدي، رسالته متسائلا “كيف تم احتساب قيادي في داعش من ضمن الشهداء، وكيف صرفت لأسرته المكافآت واعتبر شهيدا من الدرجة الاولى مع راتب تقاعدي لعائلته".

 


شارك الخبر

  • 8  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •