2016/10/29 10:41
  • عدد القراءات 691
  • القسم : وجهات نظر

“العراق سنوات الخوف والأمل” وثائقي جديد بعدسة ايرانية

توثيق هذا الجهد احتاج إلى 500 ساعة تصوير.

بغداد/المسلة: 

استغرق المخرج الايراني فرشاد اكتسابي ثلاث سنوات لإخراج سلسلة وثائقية حول العراق وأحداثه في القرن الأخير تحمل عنوان "العراق سنوات الخوف والأمل" نقل من خلالها رؤية جديدة للعراق تعتمد على وثائق تاريخية مختلفة.

وأشار المخرج الايراني فرشاد اكتسابي في حديث لوكالة مهر للأنباء، واطلعت عليه “المسلة”، إن السلسلة الوثائقية "العراق سنوات الخوف والأمل" استغرقت ثلاث سنوات من العمل  المتواصل والجهود الحثيثة لإنتاج 14 حلقة توثق التاريخ الاجتماعي للعراق عبر القرن الأخير. 

وأضاف اكتسابي إن هذه السلسلة الوثائقية واجهت العديد من الصعوبات والتحديات بدأت بجمع الوثائق التاريخية والتعرف على الثقافة العراقية لتمكن من نقل صورة أوضح عن هذا المجتمع، إلى إن انتهت بدخول تنظيم داعش الإرهابي إلى الأراضي العراقية مما زاد من صعوبات العمل.

ولفت المخرج الايراني الى إن فريق عمله ضم العديد من الباحثين في مجال التاريخ طالعوا أكثر من ثلاثة آلاف وثيقة تاريخية  اختاروا منها مئة وثيقة تخدم العمل، موضحاً إن توثيق هذا الجهد احتاج إلى 500 ساعة تصوير، حاول فيها فريق العمل الابتعاد عن الترويج الدعائي السياحي. 

وأشار اكتسابي إلى إن وثائقي "العراق سنوات الخوف والأمل" تم تدوينه باللغة العربية كما سيتم دبلجته إلى اللغة الفارسية لعرضه في ايران، موضحاً إن العمل ضم العديد من اللقاءات مع شخصيات عراقية. 

المصدر: وكالات ايرانيةـ المسلة


شارك الخبر

  • 3  
  • 1  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •