2016/12/14 11:21
  • عدد القراءات 1829
  • القسم : وجهات نظر

وفاة الفنان المصري أحمد راتب بأزمة قلبية

راتب اصيب بأزمة قلبية مفاجئة نقل على اثرها الى المستشفى، وتوفي هناك.

بغداد/المسلة

أفادت صحيفة اليوم السابع المصرية، بأن الفنان أحمد راتب توفي، صباح الاربعاء، عقب إصابته بأزمة قلبية مفاجئة نقل على اثرها لإحدي مستشفيات مدينة 6 أكتوبر ووافته المنية الساعة 11 صباحا، وتقوم اسرته بإنهاء إجراءات الدفن وتحديد موعد الجنازة ومكانها.

وصرح الفنان منير مكرم عضو مجلس إدارة نقابة المهن التمثيلية، بأن تشيع جثمان الفنان الراحل أحمد راتب سيكون من مسجد الحصرى بمدينة 6 أكتوبر عقب صلاة العصر مباشرة.

ويذكر ان الراحل قبل تلك الأزمة كان في كامل صحته وكان يعرض يوميا مسرحيته "بلد السلطان" مع الفنان محمود الجندي وكان مستمرا في تصوير عدد من اعماله ومنها مسلسل "الجماعة" ومسلسل "الاب الروحي".

الفنان أحمد راتب بدأ مشواره الفني وهو طفل حيث كان يمارس التمثيل في المدرسة، وقد نمت موهبته عندما التحق بفرقة تمثيل بالجامعة أثناء دراسته بكلية الهندسة، ثم التحق بمعهد الفنون المسرحية وحصل على بكالوريوس المعهد العالي للفنون المسرحية، وكانت بدايته بالتلفزيون، ثم عمل بمسرح الطليعة والسينما . وإتسم أداءه بالبساطة وعدم التكلف. واشتهر بأداء الأدوار الكوميدية.

نال جائزة مهرجان الإذاعة والتليفزيون عن مسلسل أم كلثوم. شارك في أعمال الفنان عادل إمام. واستطاع أن يؤدي أدوارا جيدة. أصبح يشكل قاسما مشركا لمعظم افلام الشباب الحديثة، كذلك يعد الفنان أحمد راتب من ابرع الفنانين الذين ادوا الادوار الهزلية اللاذعة للمجتمع من خلال ادوار كوميدية تجذب كافة اطياف المجتمع.

 

المصدر: صحف عربية - المسلة


شارك الخبر

  • 0  
  • 0  

( 1)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (1) - يشار
    12/14/2016 6:10:23 PM

    هاهم يغدرونا في كزمن العنف والدمار -رحلوا جميعا رحل نوري الشريف واحمد عبد العزيز -واخيرا احمد راتب-هولاء من قالوا لنا ان نظامنا الاجتماعي السياسي والديني منخور -لااننا نقول نحن مسلمين ولكننا نتحايل على مفهو قيم الانسانيه-رحلوا جميعا في ظل هيمنه وهجمه دينيه قاتله دمرت قيم الحياة-غادرونا دفعه واخرهم د-جلال صادق العظم-اما ايات الله تفتي -الكمبيوتر والشطرنج حرام-امه مزقت بفكر علماء الدين الذي يفتون علينا فكرهم المتخلف؟



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •