2017/01/05 18:55
  • عدد القراءات 1812
  • القسم : المواطن الصحفي

الإهمال يعرقل استثمار "كرفانات" محصّنة ضد الرصاص لحماية المقاتلين

استثمار الكرفات من قبل الجهات المعنية، لخدمة القوات الامنية والقطعات العسكرية

بغداد/المسلة

كشفت رسالة وردت الى "المسلة"، عن وجود "كرفانات" محصنة ضد الرصاص متروكة في النفايات، يعلوها الصدأ، ويتقاذفها الإهمال، في مطار المثنى وعدد من مديريات الشرطة في المحافظات العراقية من دون استثمارها على رغم قيمتها المادية الكبيرة.

وأفادت رسالة الناشط والإعلامي وليد الطائي، التي بعثها الى زاوية "المواطن الصحفي"، في "المسلة"، بان (كرفانات) متروكة في النفايات في عدد من محافظات البلاد، فيما يعاني المقاتلون في قواطع العمليات في الموصل وفي السواتر من البرد الشديد، ومخاطر القنص بسبب المواضع غير النظامية".

وأضاف الطائي في رسالته: "الإهمال تسبب في ترك مئات (الكرفانات) المحصنة ضد الرصاص التي استُخدمت من قبل الجيش الأمريكي في المعسكرات وفي مطار المثنى وحتى مديريات الشرطة في المحافظات ولا احد يستخدمها وهي جاهزة للاستخدام في الحماية والتمترس في نقاط الحراسة والمراقبة في خطوط القتال".

وأقترح الطائي على "الجهات المعنية الايعاز الى جمعها وارسالها الى المقاتلين في الموصل وجبال مكحول وحمرين للاستفادة منها".

وفي ذات السياق قال النائب عبد الهادي السعداوي في حديث خص به "المسلة"، ان "الكرفانات التي تداولتها مواقع التواصل الاجتماعي، يمكن استثمارها حتى في عمليات نقل الادوية".

ودعا السعداوي "الى استثمار الكرفات من قبل الجهات المعنية، لخدمة القوات الامنية والقطعات العسكرية لما لها من فائدة في توفير الحماية لهم حتى من الظروف الجوية" ، لاسيما وان صورا تداولها نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، "فيسبوك"، أظهرت مقاتلين يعانون من الظروف البيئية القاسية في خطوط الصد الأولى لمواجهة داعش.

 المصدر: المسلة

 


شارك الخبر

  • 9  
  • 1  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •