2017/01/03 04:30
  • عدد القراءات 2158
  • القسم : المواطن الصحفي

العمولات المالية تحتكر بفسادها الأملاك العامة في أبي غريب

تحال هذه الساحات بأسعار رمزية بنحو 5 ملايين دينار سنويا فيما إيرادها لا يقل عن 6 ملايين دينار شهريا 

بغداد/المسلة

تلقت "المسلة"، رسالة تتحدث عن احتكار واستيلاء غير قانوني للأملاك والساحات العامة في قضاء ابي غريب غربي بغداد، نسجتها العلاقات الشخصية بين مسؤولين محليين، وتجار ووجهاء في القضاء.

وأفادت الرسالة التي وردت الى زاوية "المواطن الصحفي" في "المسلة" من المواطن محمد جاسم حسين ي قضاء ابي غريب، بان املاكا عامة و "مواقف" للسيارات في ابي غريب، احتُكِرت عبر العلاقات و"الواسطات" والعمولات من قبل وجهاء من قرية "الذهب الأبيض، لاسيما من "ال حجي رشيد العكيلي" و"حجي ماهر المساري".

وأضاف الرسالة بان "ساحات سوق ابي غريب وساحة الكراج وساحة المحكمة وساحة المجلس البلدي وساحة التسجيل العقاري تم استثمارها من دون اعلان عن (مزايدة)، على الرغم من انها ذات مردودات مالية عالية".

وتابع حسين، "تحال هذه الساحات بأسعار رمزية بنحو 5 ملايين دينار سنويا فيما إيرادها لا يقل عن 6 ملايين دينار شهريا كما استولى هؤلاء على ارض مقابل جامع الرحمن وهي علوة الفواكه والخضر".

وتوضح الرسالة: "التنسيق يجري مع مسؤولين في القضاء ومع جهات أمنية مقابل عمولات مالية".

وكانت "المسلة" قد نشرت في سبتمبر 2016 رسالة من مواطن تتحدث عن فساد المجلس البلدي في قضاء أبو غريب غربي بغداد.

وأوضحت الرسالة، سلسلة قضايا فساد يُتّهم بها أعضاء المجلس البلدي، منها قيام رئيس المجلس كامل عباس ضاحي بالاستحواذ على مساعدات النازحين حتى "البطانيات" و أجهزة التدفئة" كما سرق المواد الغذائية وخزّنها في معمل حلويات قريب من بيته، والذي يحرسه زوج اخته المدعو كريم مطلق.

وفي 25 آب، استحوذ كامل عباس على "المبرّدات" المخصصة للنازحين في مركز التوزيع في معمل حليب "بلادي" مع اخوته واقربائه، الذين يسكنون قرب داره في "المدفعي" وكان حصة كل فرد منهم ثمان "مبردات".

وبسبب النزاع على السرقات وتوزيع المغانم، اندلعت مشاجرة بين عشيرة العويسات التي ينتمي اليها رئيس المجلس وعشيرة المسارة واتفقوا على جلسة الفصل التي شارك فيها عمار عباس ضاحي شقيق كامل وهو منتسب في fbs وهو الذي يقوم بتوزيع غنائم السرقات.

وكل هذه الاعمال المنافية للقيم الدينية والأخلاقية والمتجاوزة للقانون، تُقترف من قبل الفاسدين، فيما النازحون في العراء يعانون من نقص الغذاء والدواء ووسائل العيش الكريم بعد ان سُرقت استحقاقاتهم من قبل الفاسدين.

الرسالة هذه، لعلها تذكّر بان الفساد لم يؤثر على النازحين فحسب، بل كان له دوره حتى في دعم تنظيم داعش الإرهابي، حيث يتحالف الفساد والإرهاب للنيل من العراقيين. ومن ذلك ما اعلنه جهات برلمانية في 28 شباط 2016، بان جهات كانت وراء هجوم عصابات داعش الإرهابية على سايلو خان ضاري في قضاء أبو غريب 30 كم غرب العاصمة بغداد.

المصدر: بريد المسلة


شارك الخبر

  • 2  
  • 0  

( 1)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (1) - leith
    1/7/2017 5:47:57 AM

    اي صحيح 100%100معروفه العامه المعدان هي الغريه الذهب البيض افسد منطقه في ابو غريب بكلشي مستحوذين عله كلشي كلاشي المجلس البلدي فاسد اله درجه واحد منعدهم سمه محمد نوري حقير فاسد بالمجلس البلدي مستشفى العام ابوغريب فساد واصل الكعبه حيل متاذين حيل



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •  


البحث بالموقع



نرحب بملاحظاتكم وملفّاتكم ومقالاتكم وتقاريركم
على العنوان التالي: almasalahiq@gmail.com