2017/01/05 20:49
  • عدد القراءات 8242
  • القسم : تواصل اجتماعي

السومريون لم ينقرضوا ولايزالون يعيشون في تنزانيا

هذه المجموعة تعرف أسماء مدن تاريخيه في العراق، ويحفظون الأساطير عن الآلهة القديمة، وحكام سومر الموجودة في كتب التاريخ، وعندهم كثير من ألاشياء التي تقربهم من العراقيين، وبعيدين من بقية الأفارقة.

بغداد/المسلة ( تواصل اجتماعي): نشر مواقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" حكاية  500 ألف شخص يعيشون في تنزانيا من أصل عراقي يُطلق عليهم لقب "أهل عراقو"، ويتألفون من 200 عشيرة في محافظات مبولو، ويدعون أنهم من أهل سومر.

وفق المعلومات على الصفحات التفاعلية  في "فيسبوك"، فإن أهل عراقو هم مجموعة عرِقية من أصل عراقي في تنزانيا، ويتكونون من نصف مليون مواطن بـ200 عشيرة في محافظات مبولو، وهنالك شيء غريب جدا عنهم؛ حيث يرفضون أن يسمون أنفسهم أي شي آخر غير أنهم عراقيون، ويدعون بأنهم من أهل سومر، وعندهم معلومات عن تاريخهم الذي يثير الدهشة.

وأفادت تدوينة إن هذه المجموعة تعرف أسماء مدن تاريخيه في العراق، ويحفظون الأساطير عن الآلهة القديمة، وحكام سومر الموجودة في كتب التاريخ، وعندهم كثير من ألاشياء التي تقربهم من العراقيين، وبعيدين من بقية الأفارقة.

كما طريقة زراعتهم تشبه بشكل كبير طرق أهل سومر، والأكلات العراقية أيضًا، ويستخدمون الآلات الموسيقية التي اشتهر فيها العراق مثل الخشبة، الربابة، والسنطور، وهذه الآلات كلها اخترعت في زمن السومريين".

وهؤلاء يدعون ان سبب تركهم لأرض العراق هو الازدحام الزراعي في سومر، ولذلك تركوا أرضهم للبحث عن أماكن أخرى قبل ٣٠٠٠ سنة، وحافظوا على هويتهم العراقية وفضلوها منذ ذلك الزمن"، وأن المؤرخين وعلماء الاجتماع والأنثروبولوجيا يتساءلون عن هذا الموضوع ولا يجدون أجوبة للأسئلة: من أين يعرفون الحكمة السومرية، والقصص، والتاريخ، ووالاساطير، وطريقة الزراعة، والآلات الموسيقية؟.

كل هذه الاشياء مكتوبة في كتب التاريخ ولم لم نتعرف عليها إلا قبل 100 عام، بعد العثور على الآثار"، لكن أهل عراقو من أفقر مواطني تنزانيا. اذ ان  ٩٠% منهم أميون، ورغم ذلك لديهم هذا الكم من المعلومات التاريخية. عندما تسألهم عن العراق يقولون "بلد أور"، و"أهل الحكمة" و"بلاد الأم"، ولكن لا يعرفون شيئا عن دولة العراق الآن. وإلى الآن يسموها الإمبراطورية ويشعرون بأنهم مختلفون وأفضل من بقيت الأفارقة".

المصدر: متابعة المسلة


شارك الخبر

  • 54  
  • 2  

( 7)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   2
  • (1) - الدكتور عبد المنعم الناصر
    05/01/2017 22:09:50

    بسم الله الرحمن الرحيم إنه اكتشاف الغاية في الأهمية، ولأجل التأكد من صحة الخبر فإن أفضل طريقة هي دراسة لغتهم الأم لأن الشعوب تحتفظ بلغتها حتى بعد انهيار حضارتها قضلا عن العادات والتقاليد وبقايا سمات الحضارة السومرية القديمة التي لابد من بقاء آثار لها في حياتهم وتقاليدهم ونمط حياتهم. ومما يشجع على البحث عن أصولهم أنهم ما زالوا يعدون أنفسهم عراقيين. فهل سنجد من يهتم بهذا الموضوع وسيكون اكتشافا تاريخيا ولسانيا عالميا؟ هل سنعيد لهؤلاء القوم أصولهم المجيدة اعترافا بفضلهم العظيم على الإنسانية؟ يمكن مثلا دراسة طريقة معيشتهم والأطعمة التي يأكلوها والمثل الاجتماعية والأمثال الشعبية والأساطير والقصص التي ما زالوا يحتفظون بها أو يروونها وهم بناة الحضارة الأولى في تاريخ البشرية وأصحاب أهم الاكتشافات العلمية مثل الكاة والتي لولاها لما تطورت الحضارات ولا العلم. الدكتور عبد المنعم الناصر



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 2  
    •   4
  • (2) - من زحل
    06/01/2017 02:01:26

    بلكي تستدعيهم وزارة الملاوصات حتى يبنولكم جم مطار للمريخيين من يجون زيارة ! وتطلع صدك السومريين بنوا مطارات للمريخيين !



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 2  
    •   2
  • (3) - الاسد البصري
    06/01/2017 05:54:45

    رحمالاله والديه الي يعرف الفس مال واحد منهم حتي نطلب منه معامله مال ريفيوجي ولمه نوصل الهم نحجيلهم الي صار بالعراق وره مافاركو وننصحهم وانوصيهم علي مود ايدورن علي عضام جد جد جد جد جد جد جدهم الي افتهم الشغله قبل 3000 سنه



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   7
  • (4) - Hussein Alwan
    06/01/2017 08:34:53

    هذولي لازم ينشملون بالموازنة العامة لسنة 2017 اللي رفضهه الاكراد المهاباديين اللي عاشوا بخير العراق ونكروا



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   4
  • (5) - د.رياض المسعودي.
    06/01/2017 11:56:27

    خبر غاية الأهمية يتطلب تعاون وزارتي التعليم العالي والبحث العلمي والخارجية. والتواصل مع هذا الملف...



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   3
  • (6) - Ala Al-Kajela
    07/01/2017 07:52:01

    سألنا في تعليق سابق عن مضدر الخبر ولم ينشر التعليق! لو بعدا التعليق قيد الدرس!



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (7) - عون التلعفري
    15/05/2017 10:34:18

    لو علموا ما حدث بعدهم في العراق وما يحدث الآن لأنكروا أهم عراقيين



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •