2017/01/29 10:22
  • عدد القراءات 255
  • القسم : العراق

الحشد الشعبي:المرحلة السادسة من عمليات غربي الموصل ستنهي وجود داعش

بغداد/المسلة:

تنطلق خلال الفترة القليلة المقبلة المرحلة السادسة من عمليات غربي الموصل، بمشاركة الحشد الشعبي لزيادة زخم القوات الامنية بتحرير الجانب الايمن من مدينة الموصل، التي شهدت قبل ايام تحرير الجانب الايسر فيها بصورة تامة من عصابات داعش الارهابية.

وقال القيادي في الحشد الشعبي جواد الطليباوي في تصريح لـ"المسلة"، ان "المرحلة السادسة من عمليات غرب الموصل ستنطلق قريبا، ووصلتنا اشارات مؤكدة من قبل القائد العام للقوات المسلحة بشأن مشاركة قوات الحشد الشعبي في تحرير الجانب الايمن من المدينة وان يكون لها دوراً كبيراً في المعركة المقبلة".

واضاف، ان "المساحة الواسعة لمناطق غربي الموصل تضع قوات الحشد امام مسؤولية كبيرة ومرحلة حاسمة من العملية الكبرى لتحرير نينوى بالكامل وليس الموصل فقط".

وأشار الى ان "الحشد وضع إمامه عدة نقاط بشأن التحرك والتكتيك في اطار المرحلة السادسة من العمليات".

وكان الحشد الشعبي قد حرر العديد من الاقضية والنواحي التي احتلها داعش في نينوى، وساهمت عملياته بتضييق الخناق على الجماعات الارهابية، وتسهيل مهام القوات الامنية الاخرى في حسم المعارك باتجاه تحرير مدينة الموصل بالكامل.

وبشأن اهمية انطلاق المرحلة السادسة من عمليات غربي الموصل التي تقع على عاتق الحشد الشعبي، قال الطليباوي ان "اهمية المرحلة السادسة من عمليات غربي الموصل تكمن في حسم معركة الجانب الايمن لمدينة الموصل من خلال اكمال الطوق ومحاصرة ارهابيي داعش".

واشار الى ان "جميع فصائل الحشد ستشترك في المرحلة المقبلة من العمليات وعلى اتم الجهوزية من ناحية العدة والعدد".

ويشار الى ان نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي ابو مهدي المهندس قد اعلن قبل ايام عن قرب انطلاق المرحلة السادسة من عمليات غربي الموصل، واكد انها ستكون حاسمة في محاصرة الجماعات الارهابية والقضاء عليها.

المصدر: المسلة


شارك الخبر

  • 3  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •  


البحث بالموقع



نرحب بملاحظاتكم وملفّاتكم ومقالاتكم وتقاريركم
على العنوان التالي:
almasalahsources@gmail.com