2017/02/13 09:31
  • عدد القراءات 4260
  • القسم : العراق

التحالف الوطني يدعو لتوخي الحذر من المندسين بين المتظاهرين

اكد على أهمية الانتباه لمرحلة ما بعد الانتصار العسكري من حيث التحدي الأمني وعودة الإرهاب الى ممارسته القديمة عبر الخلايا النائمة واستهداف المدنيين في الأماكن المكتظة

بغداد / المسلة:

دعا التحالف الوطني، الاثنين، المتظاهرين الى توخي الحيطة والحذر من المندسين الذين يرومون الإخلال بسلمية التظاهرات، والاخذ بنظر الاعتبار التحديات التي تواجهها البلاد في الحرب ضد تنظيم داعش الارهابي وانشغال قواتنا الأمنية وحشدنا الشعبي بتحرير آخر شبر من تراب العراق.

وقال التحالف في بيان اطلعت عليه "المسلة"، إن "الهيئة السياسية للتحالف الوطني عقدت، اجتماعها الدوري برئاسة عمار الحكيم"، مبينا ان "الهيئة بحثت ابرز المستجدات السياسية والعسكرية في العراق والمنطقة حيث ناقش المجتمعون الاستعدادات المكثفة لاستكمال تحرير مدينة الموصل بتحرير الساحل الأيمن وتحرير كامل نينوى بتحرير قضاء تلعفر".

واضاف التحالف أن "الاجتماع اكد على أهمية الانتباه لمرحلة ما بعد الانتصار العسكري من حيث التحدي الأمني وعودة الإرهاب الى ممارسته القديمة عبر الخلايا النائمة واستهداف المدنيين في الأماكن المكتظة"، لافتا الى ان "الاجتماع ناقش ايضا نتائج زيارة وفد التحالف الوطني الى إقليم كردستان وإمكانية إزالة الخلافات عبر الحوار والاحتكام للدستور والقانون".

واوضح التحالف أن "ملف الانتخابات القادمة كان إحدى محاور الاجتماع حيث شدد المجتمعون على أهمية الممارسة الانتخابية كعصب رئيس للمسار الديمقراطي"، مشيرا الى ان "الاجتماع اكد على ضرورة تفعيل لجنة الخبراء في البرلمان العراقي وتسريع إجراءات اختيار مفوضية جديدة، وأهمية الخروج بقانون عادل يحفظ الصوت الانتخابي ويلحظ طبيعة النظام السياسي البرلماني".

ولفت التحالف الى ان "المجتمعين اعربوا عن اسفهم وحزنهم للإحداث التي رافقت تظاهرات يوم السبت الـ11 من شباط الحالي، وترحمت على أرواح الضحايا من قواتنا الأمنية والمدنيين"، مؤكدا ان "التظاهر حق كفله الدستور العراقي ودعوا المتظاهرين الى الحفاظ على النظام وعلى الاموال العامة والخاصة ومصالح المواطنين".
وتابع التحالف ان "المجتمعين دعوا المتظاهرين الى توخي الحيطة والحذر من المندسين الذين يرومون الإخلال بسلمية التظاهرات، ودعت الى الاخذ بنظر الاعتبار التحديات التي تواجهها البلاد في الحرب ضد عصابات داعش الارهابية وانشغال قواتنا الأمنية وحشدنا الشعبي بتحرير آخر شبر من تراب وطننا العزيز"، لافتة الى ان "المجتمعين طالبوا بتعجيل إجراءات التحقيق التي بدأته الحكومة الموقرة في الإحداث التي رافقت التظاهرة الأخيرة وعرض النتائج بأسرع وقت وتوفير الرعاية الصحية اللازمة للمصابين في هذه الأحداث".

واكد التحالف ان "زيارات وفد التحالف الى محافظات الوسط والجنوب كانت محط نقاش عميق داخل الهيئة السياسية حيث أكد المجتمعون أهمية التواصل مع الجمهور التحالفي في الوسط والجنوب وسماع هموم الناس والقيادات الإدارية والأمنية والعمل على حلها بالتعاون مع لجان التحالف في البرلمان او في مجلس الوزراء بكل الإمكانات المتاحة".

وأمر القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء حيدر العبادي، السبت 11 شباط 2017 بإجراء تحقيق كامل بشأن الإصابات التي وقعت بين صفوف الأجهزة الأمنية والمتظاهرين جراء تظاهرة اليوم في ساحة التحرير.

المصدر: المسلة

 


شارك الخبر

  • 0  
  • 0  

( 3)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   0
  • (1) - محمد اسماعيل
    13/02/2017 12:46:59

    المفروض من الشعب ان ميثير الشغب وان تكون المظاهرات سلمية لكنهم تجاوزو الحد المسموح به وماسوو اي فائدة غير قتل بعض المتظاهرين



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   1
  • (2) - noor
    13/02/2017 13:06:12

    هو منو المندس غير منهم وبيهم .. الله يحفظ كل مواطن حر شريف يريد الخير لبلدة وينتقم من كل واحد يحاول المساس بالاهداف الشريفة للمضاهرات



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (3) - مسلم الصيادي
    14/02/2017 12:15:45

    الله ينتقم من المندسين الي قتلوا هاي الشباب الثائرة نناشد السيد العبادي بإتخاذ الاجرائات اللازمة لمنع حدوث مثل هذه الاختراقات الامنية



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •