2017/02/13 15:30
  • عدد القراءات 1279
  • القسم : العراق

هروب 4 قياديين بداعش من أحد سجون الرمادي

القياديين الهاربين جنسياتهم عراقية وتم اعتقالهم بعد تحرير الرمادي مطلع 2016.

بغداد/المسلة

كشف مجلس محافظة الانبار، الاثنين، عن هروب أربعة قياديين بتنظيم داعش الإرهابي، من أحد السجون شمالي الرمادي مركز المحافظة.

وأوضح راجع العيساوي، عضو اللجنة الأمنية في مجلس محافظة الأنبار، أن "قياديين من داعش وعددهم أربعة إرهابيين نجحوا صباح الاثنين، في الهروب من سجنٍ داخل مقر اللواء الثامن للجيش العراقي شمال الرمادي بمحيط مركز المدينة".

وأضاف العيساوي، أن "أحد القياديين محكوم عليه بالإعدام لتورطه بقتل مدنيين ومنتسبين اللأجهزة الأمنية أيضا فضلا عن تفجير منازلهم وتفجير البنى التحتية بالأنبار ايضا".

وبيّن أن "القياديين الهاربين جنسياتهم عراقية وتم اعتقالهم بعد تحرير الرمادي مطلع 2016".

يذكر أن اللواء الثامن هو مقر عسكري لقوات الجيش العراقي ويتواجد فيه سجن صغير لاحتجاز الإرهابيين الذين يتم القبض عليهم بالأنبار.

 

المصدر: الأناضول - المسلة


شارك الخبر

  • 0  
  • 11  

( 3)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   1
  • (1) - علي
    2/13/2017 11:00:57 PM

    هروب 4 قياديين !!!! شنو والله عبالك الخبر هرب 4 تلاميذ من المدرسه . لك عليمن اتضحكون . اشدك قبضتوا و طلعتوهم ؟؟؟ الحشد الشعبي ينطي شهداء و حكومتنا ايقبضون ابهل الملايين و يطلقون سراحهم . والله اذا الحشد يفتهم ايدير اسلحته ابوجه الحكومه الخونه . الي عوائلهم بالخارج و متنعمين بفلوس الشعب و ولد الخايبه ايروحون جوه التراب .



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   2
  • (2) - مالك
    2/13/2017 11:31:33 PM

    من امن العقاب اساء الادب؟؟؟ رجعنا لنفس السالفة القديمة عن هروب اخوة صابرين من السجون؟ الظاهر هذا البلد ما يصير براسه خير الى ظهور المهدي ع؟؟



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (3) - نور نوح
    2/14/2017 2:49:03 PM

    يعني شلون دولة شكبرهه ماتعرف شلون تحافظ ع الامن .. يعني مدير السجن وين الجيش وين وين .. لو هي مؤمرات



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •  


البحث بالموقع



نرحب بملاحظاتكم وملفّاتكم ومقالاتكم وتقاريركم
على العنوان التالي:
almasalahsources@gmail.com