2017/03/04 06:10
  • عدد القراءات 6655
  • القسم : المواطن الصحفي

مالك شركة أمنية يؤهّل مستثمر كوري فاسد برشوة قيمتها نصف مليون دولار

 أين مفتش وزارة الدفاع عن هذا المشروع الذي لم ينجز منذ سنتين الى الان سوى مجمع السكن الخاص بالمعسكر والسياج الخارجي ؟

بغداد/المسلة:

تفيد وثائق وردت الى بريد "المسلة" بان مسؤولا كوريا يدعى اوون يونك كي طردته الجهات المعنية بوزارة الدفاع في وقت سابق، لإخلاله بشروط التعاقد معه، وتلكؤه في انجاز مهامه في مشروع مطار الصويرة العسكري، عاد مجدداً الى عمله مديرا للمشروع، عبر جسور من الصفقات والعمولات التي ارسى دعائمها مالك شركة "الحرية" الأمنية، غيث لطيف الدليمي، المتهم بقضايا ارهاب عديدة، مقابل رشوة مالية مقدارها 500 ألف دولار.

ويشير الكتاب الذي يحمل العدد 1304 /4 / 5 والمؤرخ في 3 أيار 2016، أوجه التقصير التي تسبب بها هذا المسؤول الكوري، في سير أعمال مشروع مطار الصويرة العسكري وتعطيل المخططات المطلوبة وعدم اكمال فحوصات التربة الى جانب عدم التزام الكوادر الفنية بالتخطيط والتوقيت المتفق عليه في العقد.

ويؤكد الكتاب الذي يحمل توقيع مدير الأشغال وكالةً في وزارة الدفاع، العميد المهندس أحمد عبد النبي حنش، أنه استناداً إلى المادة الـ 38 من شروط المقاولة لأعمال الهندسة المدنية نسبنا استبعاد المدير التنفيذي للمشروع اوون يونك كي وقيامكم باستبداله بعنصر كفوء لعرض انجاز اعمال العقد في المدة المتبقية.

وفي كتاب تأكيد لاحق يحمل العدد 6547 ومؤرخ في 15 أيار 2016 اتُّخذ قرار ابعاد المدير التنفيذي للمشروع اوون يونك واستبداله بعنصر كفوء لغرض انجاز اعمال العقد في المدة المتبقية، وبخلافه سيتم عدم السماح له بدخول المشروع.

وعلى هذا النسق، تتوسّع شبكات الفساد لتجذب إلى مستنقعها، حتى الشركات الأجنبية العاملة في العراق.

وكانت معلومات سابقة وردت إلى "المسلة" من مصادر مطلّعة، أفادت انّ اوون يونك كي ، متورّط بصفقات إعمار وتسليح واستيراد معدات مدنية وعسكرية، وفق عقود مريبة، أرستها رشاوى لمسؤولين عراقيين.

 ووفق المعلومات، فانّ يونك كي ، ويُكنى باسم عراقي هو "جابر"، قد نسج علاقات مريبة مع سياسيين عراقيين، تتضمن دفع الرشوة المالية لهم لضمان تمرير عقود الفساد في مشروع بسماية وصفقات أخرى.

وعلى نفس المنوال، من هذه العلاقات المنفعية الفاسدة، وسّع بونغ علاقاته بوزارتي الدفاع والداخلية عبر العمل سمساراً لشركات تجهيز السلاح والعتاد للوزارتين، كما ارتبط بعلاقة منفعية مع القوة الجوية ودائرة الأشغال العسكرية في وزارة الدفاع.

وأثمرت هذه الصفقات الفاسدة، عن حصول بونغ على عقد من الباطن لشركة هنوا لبناء وتأهيل مدرج قاعدة الصويرة الجوية وبشكل شخصي. كما حصل على حصص في شركتين أمنيتين عراقيتين للحمايات الخاصة حيث يمرّر من خلالها نشاطاته المريبة.

وبسبب علاقاته القائمة على الرشوة والصفقات المالية الفاسدة، غضّ المسؤولون في الهيئة الوطنية للاستثمار وجهات امنية ورقابية عن سلوكياته، كما ان هذه العلاقات أتاحت له الحصول على استثناء خاص يجيز له حمل الأسلحة من الجهات المعنية.

وأوردت المصادر تفاصيل عن نشاطات بونغ على النحو التالي:

-حصل الكوري بونغ على عقد جديد من الباطن مع شركة "كاي" للصناعات الجوية الكورية لنصب معدات واجهزة أمنية في قاعدة الصويرة الجوية بعد ترتيب عمولات للأطراف معينة بالشركة وبدون اي موافقات رسمية من وزارة الدفاع.

-استخدام معدات ومواد ومستخدمين من العمالة الآسيوية في مشروع بسماية بدون موافقات رسمية، ناهيك عن عرقلة تشغيل الكوادر والشركات المحلية.

-لم يُنظَر إلى تأثير ماضيه المريب على عمله في العراق، حيث يتضمن هذا الماضي السيّء فصله من الجيش الكوري بسبب الفساد. 

زاوية "المواطن الصحافي"، تعنى برسائل وتدوينات وتقارير القرّاء والمتابعين للشأن العراقي، من دون ان تتبنى "المسلة" وجهة النظر التي تفيد بها الرسائل، ويمكن لأصحاب العلاقة حق الرد على ما يرد من حقائق أو اتهامات.

المصطلحات والآراء الواردة تعّبر عن الجهة المنتِجة للتقرير، ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر "المسلة".

المصدر: المسلة 

 


شارك الخبر

  • 1  
  • 0  

( 2)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (1) - عبد المهدي الساعدي
    3/4/2017 10:26:57 AM

    مع الاسف فاسد يغطي على فاسد .. نطالب الحكومة بمحاسبة كل المتخاذلين والمقصرين 7193



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (2) - osama
    3/4/2017 12:39:20 PM

    اذا الرشوة هلكد لعد شكد خال مبلغ بالمشروع وشكد حيجي منة بحيث ديمشي بهل مبلغ وشكد حيصرف عليه وشكد عندة بحيث ديشتغل بهيج مشروع عونك ياوطن عل هل نماذج



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •